مختصر تاريخ الامة " الارامية السريانية " المجيدة

بدء بواسطة ادريس ججوكا, مايو 12, 2022, 05:05:03 مسائاً

« قبل - بعد »

0 الأعضاء و 1 زائر يشاهدون هذا الموضوع.

ادريس ججوكا

اعزائنا القراء المثقفون المحترمون ،


لابد ان نؤكد مرة اخرئ بأن الواقع تاريخيا يجسده ما هو ماثل علئ ارض الواقع الان و كما يلي :

كلنا " اراميون سريان " تاريخيا و عرقيا و ثقافيا مع اللغة و الكتابة و التراث كله هو  ايضا " ارامي سرياني " و الكنيسة هي " ارامية سريانية " و تاريخها يبدأ كما كتبه الباحث  البير ابونا  في كتابه " تاريخ الكنيسة السريانية الشرقية " منذ التأسيس في انطاكيا ، و الكنائس الاخرئ هي كنائس حديثة ... و لغتنا هي " ارامية سريانية " و معترف بها عالميا ، كما يتم تدريسها في جامعات عالمية عديدة ، و هي " لغة رسمية في العراق " الئ جانب العربية و الكردية ، و ان كل المؤسسات الرسمية ايضا هي " ارامية سريانية " و كما يلي :

~ يتم تدريس اللغة السريانية في قسم اللغة السريانية في كلية اللغات في جامعة بغداد. 
~ لها هيئة تسمئ " هيئة اللغة السريانية " في " المجمع العلمي العراقي."
 ~ لها مديرية ب اسم " مديرية الدراسة السريانية العامة " في بغداد و مديرية للتعليم السرياني في اربيل و مديرية عامة للثقافة و الفنون السريانية في اربيل و مديرية التراث والمتحف السرياني بعنكاوا  و كذلك اتحاد للاْدباء و الكتاب السريان الذي هو جزء من الاتحاد العام للاْدباء و الكتاب في العراق.
 ~ يتم التدريس باللغة السريانية في المدارس التي اغلبها مسيحيون. 
 ~ نشرت وزارة ألتربية معجماً باللغات ألثلاث ألإنكليزية وألعربية وألسريانية بعنوان منارة ألطالب ليستعمل في ألمدارس ألسريانية.   
~ افتتح موْخرا قسم للغة السريانية في جامعة صلاح الدين.
  ~ كما افتتحت موْخرا ايضا " قناة العراقية السريانية الرسمية " كذلك.
 
  لا شئ " اشوري " بعد قيام الاراميين بالتنسيق مع الميديين بتدمير البلاد الاشورية و ابادة اشورييها قبل اكثر من 2600 عام و لا شئ " كلداني " كذلك !

ملاحظة :
~~~~
أ ~  اللغة الارامية السريانية هي * لغة شعبنا * الوحيدة و لا توجد لغة اشورية  و لا كلدانية تاريخيا  و أن " المادة (4/ رابعاً) من الدستور نصّت على أن (اللغة التركمانية واللغة السريانية لغتان رسميتان أخريان في الوحدات الإدارية التي يشكلون فيها كثافة سكانية). "

ب ~  و المحكمة الاتحادية تسمي شعبنا ب * السريان *  و قد تم نشر هذا في المواقع الالكترونية لشعبنا  و كالآتي :

« في: 07:42 24/01/2018 »

أفادت المحكمة الاتحادية العراقية العليا، اليوم الثلاثاء، بأن "الكثافة السكانية لا تعني الغالبية، وأن هذا ينطبق على التركمان والسريان في كركوك".

وقال المتحدث الرسمي للمحكمة، إياس الساموك، في بيان، إن "المحكمة الاتحادية العليا سبق لها أن عرّفت الكثافة السكانية في حكمها بالرقم (15/ اتحادية) عام 2008، عندما تلقت طلباً من مجلس محافظة كركوك لإيضاح المقصود بالكثاقة السكانية".

وأشار الساموك إلى أن "الطلب كان لأغراض كتابة لوائح الدوائر في المحافظة باللغتين التركمانية والسريانية، إضافة إلى اللغة العربية واللغة الكوردية، حيث أن المادة (4/ رابعاً) من الدستور نصّت على أن (اللغة التركمانية واللغة السريانية لغتان رسميتان أخريان في الوحدات الإدارية التي يشكلون فيها كثافة سكانية)".

وتابع المتحدث الرسمي للمحكمة أن "المحكمة رجعت إلى أحكام الدستور والمعاجم اللغوية، حيث وجدت أن تعبير (الكثافة السكانية) المنصوص عليها في المادة (4/ رابعاً) من الدستور ينصرف إلى الجماعات التي تشكّل ثقلاً وظهوراً بارزاً في المدن المتكوّنة من عدة قوميات، ويكون لتلك الجماعات تأثيراتها في مسيرة المجتمع والمشاركة في حركته".




ادريس ججوكا

اعزائنا القراء المثقفون المحترمون ،


كما لابد لنا ان نذكّر مرة اخرئ ايضا بالدور المهم  الذي لعبه  " الاراميون السريان في ميلاد الحضارة " مع السومريين و الاكديين كما محفور علئ الواح التنقيبات و كما يلي :
   
الدور المهم الذي لعبه " الاراميون السريان " في ميلاد الحضارة الذي يجهله الكثيرون و المحفور علئ الواح التنقيبات ... و كما كتبه عالم الاشوريات الفرنسي جان بوتيرو في ص 34 من كتاب " الشرق القديم و نحن " :
 
 """ اما بالنسبة ل " الاراميين " الذين جاءوا الئ بلاد الرافدين بعد العموريين ف ان خطرهم كان عظيما علئ المستوئ الثقافي لاءنهم كانوا يحملون معهم اختراعا هائلا منذ بضعة قرون من قبل سوف يعوض " نظام الكتابة " المحلي المبجل و المعقد الا و هو " الابجدية : L`Alphabet " و كما يلي :

 " بداءت موجة جديدة من الساميين الذين هاجروا من نفس نقطة الانطلاق معهم " لغة  اكثر تطورا " من اللغات السامية السابقة " تدعئ " الارامية ". و كانوا مختلفين كثيرا في " عاداتهم عن {الساميين} العموريين" المرنين الذين سبقوهم الف سنة من قبل حيث " بداءوا في تهديد امن و ابهة و وجود البلد برمته." .. حتئ تسربوا اخيرا بين ظهرانيهم ليحكموا سيطرتهم عليهم و يزيحونهم. و كان " خطرهم عظيما علئ المستوئ الثقافي " لاءنهم كانوا يحملون معهم اختراعا هائلا منذ بضعة قرون من قبل سوف يعوض " نظام الكتابة " المحلي المبجل و المعقد الا و هو " الابجدية : L`Alphabet " : و كان لهذه الضربة الدور الحاسم في خلخلة و زعزعة و تفتيت هذه الحضارة القديمة. " """

ادريس ججوكا

اعزائنا القراء المثقفون المحترمون ،


{1}  و كما اوردنا اعلاه  ف ان * اللغة الارامية السريانية * هي لغة رسمية في  العراق  و يتم تدريسها  في المدارس التي اغلبها مسيحيون و تشرف علئ ذلك مديرية ب اسم " مديرية الدراسة السريانية العامة " في بغداد و مديرية للتعليم السرياني في اربيل.

و في الرابط التالي نشرنا نشاطات " مديرية الدراسة السريانية العامة " في بغداد :

https://baretly.net/index.php?topic=80274.0

{2}  كما و ان كل المؤسسات الرسمية الاخرئ هي ايضا " ارامية سريانية " و كما مبين فيما تقدم.

ادريس ججوكا

اعزائنا القراء المثقفون المحترمون ،



و كما اوردنا فيما تقدم ف ان اللغة الارامية السريانية هي لغة رسمية في  العراق  كما نصت  عليه المادة  { 4/ رابعا }  من الدستور و كما يلي  :


" أن المادة (4/ رابعاً) من الدستور نصّت على أن (اللغة التركمانية واللغة السريانية لغتان رسميتان أخريان في الوحدات الإدارية التي يشكلون فيها كثافة سكانية). "


و قد نشر موقع عنكاوا الايضاح الصادر عن  المحكمة الاتحادية العراقية العليا  حول ذلك كما في منشورهم في الرابط التالي  :

https://www.ankawa.com/forum/index.php?topic=863983.0&fbclid=IwAR3XvCWGFjM_tXdyMuKpaZAYrqYFIyXxUYvSgXFAlKgTRYagZtRKVl7U79M

ادريس ججوكا

اعزائنا القراء المثقفون المحترمون ،


بمناسبة اليوم العالمي للغة الام (اللغة السريانية) الذي صادف يوم الاربعاء الموافق 2018/2/21 ‎انشد المشرف التربوي في مديرية الدراسة السريانية العامة في محافظة نينوئ في العراق هذه الترتيلة الرائعة بعنوان *  امنا مريم العذراء * باللهجة الشرقية { السورث } و كما يلي :

عصام ياكو‎
Febeuary 21, 2018  ·

بمناسبة اليوم العالمي للغة الام (اللغة السريانية) الذي يصادف اليوم الاربعاء الموافق 2018/2/21. أُهدي هذا المقطع  المتواضع أعددته مساء اليوم وهو عبارة (احدى وثلاثين لوحة عن امنا مريم العذراء باللغتين السريانية والعربية ) بالاضافة الى الحروف السريانية الغربية والشرقية والاسطرنجيلية)  وترتيلة (مريم امي) للاب الفاضل سمير عطالله .أُهديها الى جميع اهلنا في الداخل والخارج احياءا للغتنا السريانية وتشجيعا لمتعلميها من خلال دورات مار افرام السريانية الخمسة عشرة وفي مركز مار يعقوب السروجي .
والشكر للرب دائما
https://www.facebook.com/100005285324087/videos/850408885145281