يونيو 15, 2020, 09:41:34 صباحاً بواسطة admin | مشاهدات: 15269 | تعليقات: 0

تابعوا اخر اخبار برطلي على صفحتنا على الفيسبوك "BartellaCafe"
https://www.facebook.com/BartellaCafe-120366974674984
بسبب الانتشار الكبير لاستخدام مواقع التاصل الاجتماعي ولسهولة استعمالها من قبل الجميع صغاراً وكباراَ على حد سواء ... قررنا نقل كل ما يخص موقعكم برطلي نت تدريجياً الى صفحة الموقع على الفيسبوك ...

ادارة الموقع

المحرر موضوع: "بابل " بدايتها " قرية سومرية " ثم " مدينة عمورية " ثم " مدينة ارامية "  (زيارة 1387 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل ادريس ججوكا

  • Hero Member
  • *****
  • Thank You
  • -Given: 0
  • -Receive: 3
  • مشاركة: 571
كثر الحديث هذه الايام عن " بابل " سواءا في هذا الموقع او في بعض المواقع الاخرئ ... و بهدف كشف الحقيقة لكل الناس و خاصة ابناء شعبنا بات من الضروري ايضاح تاريخ هذه المدينة كما هو وفقا ل كتابات اثاريين متخصصين و منهم الاثاري العراقي Aram Hamawand حيث كتب عنها الاتي :


1 ~ مدينة " بابل " قبل ان تصبح عاصمة سلالة بابل الاولى كانت موجودة و انها تعتبر " مدينة سومرية صغيرة ( او قرية) " يرجع تاريخها الى الالف الثالث قبل الميلاد.

2 ~ وهذا  يظهر بكل وضوح من كتابة

اسم المدينة بالصيغة السومرية

وهو

KA.DINGIR.RA

و التي تعني

بوابة الاله

عندما تحول الكلمة السومرية الى اكدية

تصبح

bab-ilu

والتي ايضا تعني بوابة الاله

او باب الاله

3 ~ الكتابة تظهر في " قانون حمورابي "

خاصة المقدمة !

غير متصل ادريس ججوكا

  • Hero Member
  • *****
  • Thank You
  • -Given: 0
  • -Receive: 3
  • مشاركة: 571
اعزائنا القراء المثقفون المحترمون ،


بعد  " العموريين " الذين منهم " حمورابي " كما هو معروف تاريخيا ... و عند اجتياح " الاراميون"  لاحقا  لبلاد الرافدين { العراق الان } ... دخلوا مدينة " بابل " و اعلنوها مملكة لهم ثم عاصمة ل امبراطوريتهم عرفت ب " البابلية الثانية " و هي اخر امبراطورية في تاريخ العراق القديم كما هو معروف عند المثقفين ، علما باْن  اول تسرب ل قبائل سامية جديدة " الاراميين "  الئ " بلاد الرافدين " هو ما بين " 1100 ~ 1000 ق.م. " و كونوا " ثاني سلالة ايسن {  Isin }. "

و هذا ما اكدنا عليه علئ كل محاورينا و من بينهم اكاديميين و منهم الاكاديمية  د. منى ياقو   في موقع عنكاوا في « رد #28 في: 18:46 14/04/2021 »  كما في ~ الرابط ادناه ~ و كما يلي :

" و لابد لنا ان نشير بهذه المناسبة مرة اخرئ الئ احدئ اهم " وثائق التنقيبات " حول " هوية و لغة شعبنا " و هي اهم مرجع تاريخي لكل متتبع و تفيد ايضا كل الاكاديميين ك مصدر سياسي و عرقي و ثقافي مع اللغة و الكتابة و يعتبر هذا اْهم تغيير جرئ في تاريخ العراق منذ تكوينه كما و يحسم كل الجدالات التي حصلت و تحصل بهذا الشاْن مستقبلا كذلك و كما كتب عن هذا علماء متخصصون عملوا في العراق لسنين طويلة و اشرفوا علئ استخراج اكثر من نصف مليون وثيقة من باطن الارض ثم كتبوا عن تاريخ بلاد الرافدين { العراق الان } و منهم عالم الاشوريات الفرنسي جان بوتيرو و كما يلي :

""" ان اجتياح " الاراميين " ل بلاد الرافدين و تدميرهم ل البلاد الاشورية و ابادة اشورييها بالتنسيق مع الميديين بات العراق ايضا " اراميا سريانيا سياسيا و عرقيا و ثقافيا و لغويا " و العراقيون ~ منذ تكوين العراق ~ تكلموا 4 لغات و هي " السومرية و الاْكدية و الارامية السريانية ثم العربية {لغة حديثة} " و قد ماتت الاولئ و الثانية ~ السومرية و الاْكدية ~ و ظلت " الارامية السريانية " لغة سكان بلاد الرافدين كلها ~ مع اعتماد النظام الاْبجدي الحالي في الكتابة المتكون من 22 حرفا الذي قضئ علئ نظام الكتابة السومري المعقد المتكون من مئات العلامات ~ كما اورد هذا عالم الاشوريات الفرنسي جان بوتيرو في صفحة 250 من كتابه " بلاد الرافدين " ~ علما باْن اللغة العربية هي {لغة حديثة} ~ و كما يلي :

" و هناك علامة بليغة علئ التغييرات الخطيرة ليس السياسية حسب بل العرقية كذلك و بالنتيجة الثقافية ايضا و ستقود حضارة " بلاد الرافدين " الجليلة الئ حتفها وهي ان " اللغة الاْكدية منذ " منتصف الالف الاول تقريبا " شاءن اللغة السومرية " فقدت مهمتها كلغة متداولة و " استبدلت " بلغة سامية اخرئ جاء بها بعض الغزاة الحديثي العهد " اللغة الارامية. " فاءصبحت الاْكدية غير مستعملة من بعد في " كتابتها المسمارية " و " استبدلت " في كل مكان بالاْبجدية : L`Alphabet: الا في حلقات ازدادت انغلاقا علئ ذاتها و تقلصا علئ فئة من المثقفين و الكهنة و العلماء. و اخر " وثيقة مكتوبة وصلتنا باللغة الاْكدية و الكتابة المسمارية " ترقئ الئ سنة 74 من تاريخنا الميلادي و هي وثيقة تتناول علم الفلك. " """


~  رابط منشور  الاكاديمية  د. منى ياقو  المشار اليه اعلاه :

https://ankawa.com/forum/index.php/topic,1013207.0.html?fbclid=IwAR2_4CEPIQco81egY0L9UaB8KIWRa2OO71QzF-zwEnG94DdBAzPH-_t8JV8
« آخر تحرير: أغسطس 27, 2021, 07:02:58 صباحاً بواسطة ادريس ججوكا »

غير متصل ادريس ججوكا

  • Hero Member
  • *****
  • Thank You
  • -Given: 0
  • -Receive: 3
  • مشاركة: 571
اعزائنا القراء المثقفون المحترمون ،


نذكر حضراتكم بهذه المناسبة باْن الاقوام التي توالت علئ بلاد الرافدين { العراق الان } منذ تكوينه و لغاية الان حسب تسلسلها وفقا لوثائق التنقيبات ~ التي اشرنا اليها في منشورنا ~ كما في الرابط ادناه ~ هي كما يلي :

1 ~ محتلون بدائيون { غير معروفين }
2 ~ سومريون
2 ~ اْكديون
3 ~ عموريون { بضمنهم الاشوريين }
4 ~ الاراميون و هم " السريان "
5 ~ عرب { تبنئ هذه التسمية قبيلتي الغساسنة و المناذرة المسيحيتان حسب كتابات الموْرخ الدكتور روجيه شكيب الخوري و هم اخر موجة سامية خرجت من البادية التي بين سوريا والعراق بعد الاراميين السريان } ... و لغتهم هي لهجة ارامية سريانية كما كتبنا عن هذا في وقت سابق ... و الاراميون السريان لهم الفضل عليهم و علئ غيرهم من الشعوب " كما وثقنا هذا ايضا في مناسبات عديدة ~ و انتشروا من خلال نشر الاسلام بالطريقة المعروفة للجميع } :

http://baretly.net/index.php?topic=80238.0&fbclid=IwAR09tzVk3aKYfdlTVexXeLevhHIaLcjZpaUaYnWb7LWtBuA9dgFSXYJtckY

و لكثرة الكتابة عن  " بابل "  من قبل بعض المتكلدنين في هذه الايام اقتضت الضرورة ان نعيد تناول هذا الموضوع مجددا لفضح الاْكاذيب و حتئ الخرافات التي يكتبها البعض من هوْلاء و منهم من اشرنا اليهم سابقا في منشورنا المشار اليه  و هو بعنوان " من اكاذيب البعض ممن يكتبون في موقع عنكاوا ... !!!!!!!!!!!! " حيث فضحنا فيه خرافة و كذب ما نشره متكلدنان هما  :

~  الاْول هو المدعو " دومنيك كندو " حيث نقل تاريخ القبيلة {العشيرة} الكلدانية الارامية الئ " عصر ما قبل السومري "  كما يلي :

" ٥٣٠٠ قبل الميلاد : سنة تأسيس مدينة إيريدو التي كانت عاصمة كلدانيين الأوائل في عصر ما قبل السومري "

 و هذا ههههههه من افضع الخرافات ... !!!!!!!!!!!


~  اما الثاني هو المدعو " نزار ملاخا {al8oshi} " الذي يضع عبارة " دكتوراه تاريخ " بجانب اسمه عندما يكتب حيث حولهم الئ عرب و كالاتي :

""" قبيلتهم كلدي، وقد هاجروا من جزيرة العرب في أواسط اللف الثاني قبل الميلاد، """


ملاحظة :
~~~~

و نذكركم ايضا فيما يلي بما كتبه بعض الموْرخين و العلماء  و الاثاريين و التدريسيين حول الموضوع و منهم هوْلاء  :

1 ~ لا يوجد شعب كلداني في التاريخ و لا قومية كلدانية ... و " التسمية الكلدانية الحالية " هي " تسمية كنسية " حديثة ... و ان المنتمين اليها هم اراميون سريان ~ و لا ينحدرون من القبيلة { العشيرة } الكلدانية الارامية ~ حيث ان " اول بطريرك للطقس الكلداني انتخب سنة 1551 " كما اورد هذا ايضا الموْرخ و الاكاديمي الدكتور فيليب في ص 135 من كتابه " تاريخ سوريا و لبنان و فلسطين / الجزء الثاني " و كما يلي :

""" و لقد انتخب " اول بطريرك للطقس الكلداني سنة 1551 " في مدينة الموصل ، و ذلك علئ يد جماعة من الساخطين."""


2 ~ العالم اْ. دوبونت ~ سومر في كتابه " الاراميون " :

" 35 قبيلة ارامية منتشرة في القسم السفلي من بلاد ما بين النهرين منها الكلدانية "


3 ~ الاثاري العراقي طه باقر في كتابه " مقدمة في تاريخ الحصارات القديمة " :

" الكلدان قبيلة ارامية استوطنت في جنوبي العراق "

4 ~ الدكتور عامر الجميلي : فيما يلي ما كتبه الاثاري و الموْرخ و التدريسي العراقي الدكتور عامر عبدالله الجميلي { ابو هشام } رئيس قسم الاثار في جامعة الموصل بتاريخ December 29, 2020 at 7:23 PM في صفحته علئ الفيس بوك و له علاقة بالموضوع :
" ابو هشام
حتى نصوص العصرين البابلي الحديث والإخميني الآرامية ترد صيغة ( أرقا arqa و أركا arka ) بمعنى : ارض ، مقاطعة " !
« آخر تحرير: أغسطس 28, 2021, 07:25:23 مسائاً بواسطة ادريس ججوكا »

غير متصل ادريس ججوكا

  • Hero Member
  • *****
  • Thank You
  • -Given: 0
  • -Receive: 3
  • مشاركة: 571
اعزائنا القراء المثقفون المحترمون ،


و لناْخذ  الثالث و هو الاكاديمي العتيق المتكلدن المدعو  د.عبدالله رابي  حيث كتب تعقيبا في موقع عنكاوا نصه علئ مزاجه ~ دون اْي دليل تاريخي و  دون اْي احترام للقارئ المثقف كذلك ~ و له علاقة بما نحن بصدده " النص تجدونه في الملاحظة " حيث استبعد اولا " الاراميون السريان " من كل التاريخ الذي اشرنا اليه فيما تقدم " و سرد ههههههه سوالف مضحكة حيث ذكر و بلا خجل ب باْن تواجد  القبيلة {العشيرة} الكلدانية  تزامن مع تواجد الاْكديين في ال " الفية الثانية قبل الميلاد " و كما يلي : 

" حسب المعلومات المتوفرة عندي، بابل اقدم مما تفضلت به من تاريخ ، ولكن ازدهرت اوائل الفية الثانية قبل الميلاد وبالذات عندما غزاها الاموريين القادمين من الشمال الغربي ومنهم حمو رابي الشهير ، وتدل المعلومات ، ان الكلدان وجدوا فيها وحواليها في الجزء الجنوبي من بلاد النهرين جنبا الى جنب مع الاكديين ، واقترنت بابل بالكلدانيين بالرغم من استيلاء اقوام اخرى دخيلة عليها من الاموريين والحثيين والكشيين والاخمينيين والسلاجقة والسلوقيين الذين انتهت مكانتها على يدهم بعد بناء مدينة سلوقية وانتقل سكان بابل معظمهم اليها. "

و هذه  " خرافة  " اخرئ  ك الخرافة الاولئ التي اشرنا اليها عن المتكلدن الاْول الذي ذكر باْن  تاريخ هذه العشيرة يعود الئ تاريخ ما قبل السومريين.
                                                                                                               
علما باْن المذكور ~  المتكلدن المدعو  د.عبدالله رابي  ~ كان قد عمل ك محاضر في  الموْسسات  الارامية السريانية  لسنين طويلة و هو يعلم جيدا  تاريخ الاراميين السريان ... و مع ذلك تجدوه يروج للكذب هدفه هو خداع ابناء شعبنا البسطاء و لكن المثقفون من ابناء شعبنا يعلمون جيدا باْن اتباع هذا الاسلوب الرخيص  لا يمكن تغيير حرف واحد من التاريح و تاريخ " الاراميون السريان " مدون علئ وثائق التنقيبات كما تناولنا جانبا مهما منه كما اشرنا  و دورهم في ميلاد الحضارة ~ مع السومريين و الاْكديين ~ بات واضحا و جانب من فضل " الاراميين السريان " علئ الشعوب الاخرئ منشور في موقع عنكاوا كما في الرابط ادناه :

https://www.ankawa.com/forum/index.php/topic,956446.0.html?fbclid=IwAR0FwfPMZ15MkRdOSQlRtj9LaJTzu4ps8FsG7dJwm_QRSpZxx_JUvE0F5HM

  و يبقئ هوْلاء " اراميون سريان " و مجرد منتمون ل كنيسة حديثة عمرها اقل من 500 سنة  مهما كان عنوانها  و لا علاقة لهم لا من قريب و لا من بعيد بالعشيرة المذكورة التي كانت ارامية كما بينا ... كما ان الكنيسة المذكورة ~ الكنيسة الكلدانية الحديثة ~ لا علاقة لها ب "بابل " التي بدايتها كانت " قرية سومرية " ثم " مدينة عمورية " ثم " مدينة ارامية " !


 ملاحظة { فيما يلي نص تعقيب المتكلدن  د.عبدالله مرقس رابي } المشار اليه :
~~~
د.عبدالله رابي
عضو مميز
****
مشاركة: 1163
د.عبدالله مرقس رابي
رد: السينودس الكلداني لم يُوفّق في تسمية كنيستنا/ لماذا؟ وما هو البديل؟
« رد #46 في: 06:10 21/08/2021 »
الاخ القدير كوركيس اوراها المحترم
تحية
شكرا على مشاركتك لنا في ابداء رايك عن الموضوع.
حسب المعلومات المتوفرة عندي، بابل اقدم مما تفضلت به من تاريخ ، ولكن ازدهرت اوائل الفية الثانية قبل الميلاد وبالذات عندما غزاها الاموريين القادمين من الشمال الغربي ومنهم حمو رابي الشهير ، وتدل المعلومات ، ان الكلدان وجدوا فيها وحواليها في الجزء الجنوبي من بلاد النهرين جنبا الى جنب مع الاكديين ، واقترنت بابل بالكلدانيين بالرغم من استيلاء اقوام اخرى دخيلة عليها من الاموريين والحثيين والكشيين والاخمينيين والسلاجقة والسلوقيين الذين انتهت مكانتها على يدهم بعد بناء مدينة سلوقية وانتقل سكان بابل معظمهم اليها. على كل حال لا مجال لتفاصيل تاريخية، شخصيا ارى، طالما اخر دولة وسلالة في مدينة بابل من سكان بلاد النهرين الاصليين هي الكلدانية، فتبقى بابل مقترنة بوجودهم ، فمن هنا لابد ان تُذكر لتكتمل ابعاد الفكرة المتوخاة منها وربطنا بعمقنا التاريخي في بلاد النهرين وكما ايضا الكنيسة طالما بدايتها والكرسي الاول للبطريرك كان ضمن حدود بلاد بابل في المدائن الحالية.
وارجو الانتباه جميعنا وبما فيهم غبطة البطريرك الموقر ساكو والسادة الاساقفة، لا يجوز لغويا ان نسمي البطريركية الكلدانية، فهذا خطأ نحوي بل بطريركية الكلدان او بطريركية بابل للكلدان او كنيسة المشرق للكلدان وليس الكلدانية لان في هذه الحالة، تمنح الصفة للكنيسة او البطريركية. انما لابد ذكر اسم الشعب كما هو الكلدان، وذلك بحسب اللغويين في اللغة العربية. كما افادني ذلك قبل يومين.
نعم معك ومع الاخ يوحنا في مسالة الوقوف على رائي الشعب وثم اجراء دراسة في ضوء النتيجة.
ويبقى رايك موضع احترام وتقدير اخي العزيز.
تقبل محبتي
« آخر تحرير: أغسطس 30, 2021, 09:04:12 صباحاً بواسطة ادريس ججوكا »

غير متصل ادريس ججوكا

  • Hero Member
  • *****
  • Thank You
  • -Given: 0
  • -Receive: 3
  • مشاركة: 571
اعزائنا القراء المثقفون المحترمون ،


و كان تعقيبنا الاْول علئ المتكلدن  د.عبدالله رابي  في موقع عنكاوا  في « رد #40 في: 20:09 20/08/2021 » كما يلي :

""" اعزائنا القراء المثقفون المحترمون ،

ما يستحق التوقف عنده فيما ورد اعلاه هو ما اشار اليه نيسان سمو الهوزي حول الامارة الكلدانية ... !!!!!!!!!!!!

ف السوْال الذي يطرح نفسه هو : اين سيقيم المشرفون علئ صفحة البطريركية الكلدانية هذه الامارة ... ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

ربما في الجو ... لاْن الارض كلها " ارامية سريانية " تاريخيا و عرقيا و ثقافيا و لغويا و التراث { الذي يدخل ضمن الثقافة } هو كله " ارامي سرياني " و الكنيسة هي " ارامية سريانية " و تاريخها يبداْ كما كتبه البير ابونا في كتابه " تاريخ الكنيسة السريانية الشرقية " منذ التاْسيس في انطاكيا ، و الكنائس الاخرئ هي كنائس حديثة ... و لغتنا هي " ارامية سريانية " و معترف بها عالميا ، كما يتم تدريسها في جامعات عالمية عديدة ، و هي " لغة رسمية في العراق " الئ جانب العربية و الكردية ، و ان كل الموْسسات الرسمية ايضا هي " ارامية سريانية " و كما يلي :

~ يتم تدريسها في قسم اللغة السريانية في كلية اللغات في جامعة بغداد.
~ لها هيئة تسمئ " هيئة اللغة السريانية " في " المجمع العلمي العراقي."
~ لها مديرية ب اسم " مديرية الدراسة السريانية العامة " في بغداد و مديرية للتعليم السرياني في اربيل و مديرية عامة للثقافة و الفنون السريانية في اربيل و كذلك اتحاد للاْدباء و الكتاب السريان الذي هو جزء من الاتحاد العام للاْدباء و الكتاب في العراق.
~ يتم التدريس باللغة السريانية في المدارس التي اغلبها مسيحيون.
~ و افتتح موْخرا قسم للغة السريانية في جامعة صلاح الدين ايضا.
~ نشرت وزارة ألتربية معجماً باللغات ألثلاث ألإنكليزية وألعربية وألسريانية بعنوان منارة ألطالب ليستعمل في ألمدارس ألسريانية. """

لاحظوا باْن كل شئ علئ ارض الواقع هو " ارامي سرياني "  ... و لا شئ " اشوري " بعد قيام الاراميين بالتنسيق مع الميديين بتدمير البلاد الاشورية و ابادة اشورييها قبل اكثر من 2600 عام و لا شئ " كلداني " كذلك !


ملاحظة :
~~~
لم يستطيع المذكور ~ د.عبدالله رابي ~ التعقيب علئ ما ورد اعلاه رغم ان المنشور هو منشوره ... !!!!!!

غير متصل ادريس ججوكا

  • Hero Member
  • *****
  • Thank You
  • -Given: 0
  • -Receive: 3
  • مشاركة: 571
اعزائنا القراء المثقفون المحترمون ،


اذن كل ما يكتب حول " تسمية الكنيسة الكلدانية الحديثة " و ربطه  ب  بابل  هو زوبعة في فنجان كما يقول المثل ... و الهدف واضح و هو كما قلنا  خداع  ابناء شعبنا ... ف لا يوجد " شعب كلداني "  و لا " قومية كلدانية " و القبيلة {العشيرة} الكلدانية  كانت احدئ القبائل " الارامية " السريانية من بين 35 قبيلة ارامية منتشرة في القسم السفلي من بلاد ما بين النهرين كما بينا هذا  هنا  و في مواقع اخرئ ايضا  في مناسبات عديدة  !!!!!!!!!!!!

ف لا اساس و لا علاقة ل الكنيسة المذكورة ب " بابل "  التي بدايتها كانت " قرية سومرية " ثم " مدينة عمورية " ثم " مدينة ارامية " و قد اوردنا لحضراتكم ما كتبه موْخرا  3 متكلدنين ~ لم يحترموا انفسهم ~  اثنان منهم يحملون شهادة الدكتوراه و الثالث كان لفترة ما سكرتير الرابطة الكلدانية في وقت ما.  و كل ما كتبه  هوْلاء الثلاثة  هو كذب ... للاْسف !!!!!!!!!!!!

تاريخ  بلاد الرافدين { العراق الان } مدون علئ وثائق التنقيبات و قد كتبنا عن هذا في هذا الموقع كما في مواقع اخرئ كذلك  و يمكن الاطلاع علئ  التفاصيل  و ما يتعلق بذلك كما مبين ادناه :

~ من يريد ان يطلع علئ تاريخ العراق ~ منذ تكوينه و لغاية الان ~ كما ورد علئ وثائق التنقيبات يراجع الرابط التالي :

http://baretly.net/index.php?topic=80238.0&fbclid=IwAR0IuU6viN1ReDYGdiD79qA-tbbF9gKoxFv5UabQW0iB395luZh5F5_8vLo

~  و  تاريخ " بابل " منذ بدايتها  و للفترات اللاحقة هو الان امام حضراتكم.
 
~  و من يريد ان يطلع علئ كيفية ادخال كلمتي  كلدان و اشوريين ك مثال علئ الورق في مسودة الدستور من قبل " تجار سياسة " مفضوحين دون دعوة لممثل حقيقي لشعبنا ... يراجع الرابط التالي :

http://baretly.net/index.php?topic=80253.0
« آخر تحرير: أغسطس 30, 2021, 10:10:15 مسائاً بواسطة ادريس ججوكا »

غير متصل ادريس ججوكا

  • Hero Member
  • *****
  • Thank You
  • -Given: 0
  • -Receive: 3
  • مشاركة: 571
اعزائنا القراء المثقفون المحترمون ،


حتئ الاْرض تحكي ارامي سرياني :

بتاريخ « رد #15 في: يونيو 11, 2021, 05:37:23 مسائاً » نشر  الدكتور عامر عبدالله الجميلي { ابو هشام } / اثاري و موْرخ و تدريسي في كلية الاثار ب جامعة الموصل  منشورا في صفحته علئ الفيس بوك حول مهنة " الطَيّانة " و ذكر فيه باْن  بلدة #ܒܛܢܝܐ_باطناي هي ارامية سريانية  و كما يلي :

""" ابو هشام

و #الطَيّانة : إسم محلة في الموصل القديمة ، نسبت لقوم كان يمتهن أهلها مهنة وحرفة  الطين .
و #ܒܛܢܝܐ_باطنايا : بلدة سريانية شرقي الموصل وأصل التسمية  (بيث طنانا ) بمعنى : بيت الطين ،  او " بيت العمش"، او " بيت الغيرة و الظن ".
و #الطَيّون : رائحة التراب والطين في اللهجة اللبنانية  العامية و الدارجة

الصورة بعدسة المستشرق والرحالة وعالم الآثار  الألماني ماكس ڤون أوپنهايم  Max von Oppenheim
             
https://www.facebook.com/photo/?fbid=4190452030992684&set=a.199275043443756 """

ملاحظة :
~~~
الصورة في الرابط لنساء تدمريات يمارسن التطيين في مدينة   تدمر  الارامية السريانية ... و لكن للاْسف الصورة قد حذفت لاحقا من قبل ناشرها الاصلي !

غير متصل ادريس ججوكا

  • Hero Member
  • *****
  • Thank You
  • -Given: 0
  • -Receive: 3
  • مشاركة: 571
اعزائنا القراء المثقفون المحترمون ،


ليس فقط " باطنايا " هي " ارامية سريانية " و انما توجد مئات المدن و القرئ المعاصرة الاخرئ ذات الاْصل الارامي السرياني المنتشرة في  العراق حيث القئ موْخرا  الاثاري و الموْرخ و التدريسي الدكتور عامر عبدالله الجميلي { ابو هشام } / اثاري و موْرخ و تدريسي في كلية الاثار ب جامعة الموصل في 28/1/2021 محاضرة قيمة جدا حول اسماء هذه المدن و القرئ ... و قد نشرنا عنها في هذا  الموقع  كما في موقع  عنكاوا  ايضا كما في الرابط ادناه :     

https://ankawa.com/forum/index.php/topic,1006780.0.html?fbclid=IwAR0Gjb58vhTcfM4t7BNwjBD2GhOAokc2kc7Eoo-DlE_peimk7KuBLe7a0TE


ملاحظة :
~~~~
للاسف ف ان الفيديو المسجل الذي يتضمن المحاضرة القيمة جدا قد تعرض الئ قرصنة موْخرا و تعطيله من قبل قراصنة لم يروق لهم ما تم ذكره في المحاضرة ~ التي تجاوز وقتها  ساعة واحدة ~ و التي تناولت جانبا من تاريخ الاْمة الارامية السريانية المجيدة ... !!!!!!

غير متصل ادريس ججوكا

  • Hero Member
  • *****
  • Thank You
  • -Given: 0
  • -Receive: 3
  • مشاركة: 571
اعزائنا القراء المثقفون المحترمون ،


و تضل الاْرض تحكي ارامي سرياني :

فقد نشر  الدكتور عامر عبدالله الجميلي { ابو هشام }  / اثاري و موْرخ و تدريسي في كلية الاثار ب جامعة الموصل  منشورا جديدا في صفحته علئ الفيس بوك بتاريخ  September 11 at 6:20 PM  فيما يلي نصه :

""" ابو هشام

September 11 at 6:20 PM

الكتاب الذي لا يكاد يفارقني في الطريق والسفر  بين #بغداد و #الموصل ، مئات القرى اندثرت وعفت رسومها واستحالت إلى أطلال وتلال أثرية  وأخرى وهي أقل لا زالت عامرة واحتفظت حتى اليوم باسمائها القديمة من العصور #الساسانية و #العباسية  أو حورت قليلاً ، نصفها ذات أصول #آرامية_سريانية والنصف الآخر #عربية .
#ريف_بغداد : دراسة تاريخية لتنظيماته الادارية واحواله الاقتصادية في الفترة مابين 575 - 656هـ/1179 - 1258م
لأستاذة التأريخ الدكتورة #ناجية_عبدالله_ابراهيم ، جامعة بغداد  ، 1981 

 https://www.facebook.com/photo/?fbid=401089388039488&set=pcb.401089444706149 """
« آخر تحرير: سبتمبر 15, 2021, 08:30:24 صباحاً بواسطة ادريس ججوكا »


Share me

Digg  Facebook  SlashDot  Delicious  Technorati  Twitter  Google  Yahoo