المحرر موضوع: اليك ايها الراحل مبكرا  (زيارة 1893 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل philip hadayee

  • عضو نشيط(برطلايا والنعم منه...)
  • **
  • Thank You
  • -Given: 0
  • -Receive: 4
  • مشاركة: 51
اليك ايها الراحل مبكرا
« في: ديسمبر 25, 2018, 01:51:16 مسائاً »
 
اليك ايها الراحل مبكرا       


فيليب هدايي
                                                             
  اليوم تحرر قلمي من حزنه ليكتب  هذه المرثيه لمناسبة اربعينية ولدي ارام

-رحيلك يا (ارو) اختزل من عمري ثلاثين عاما بحلوها ومرّها فسنينك هذه تتراقص في ذاكرتي كل يوم وانت طفل صغير وشاب يافع وطالب جامعي واب لطفله جميله مثلك التي اراك فيها ايها الوديع الهاديء الانيق .

- رقادك فجعني لانك رحلت مبكرا  فلم يمهلك المرض اللعين كي توزع حبك وحنانك بين زوجتك وابنتك وتقدم لي ولوالدتك ما يتوجب عليك من الوقار والرعايه

-لا زالت افواهنا مره بطعم العلقم فمرارة فراقك كبيره جدا وجرحنا لم يندمل حيث لا زلنا نبحث عنك وعن اشياءك في ثنايا الدار نفتقدك كل يوم وكل لحظه فغدونا لا نقترب من الاشياء التي وضعتها في مكانها او الاعمال التي انجزتها.

-تبعثرت الحروف وضاعت الكلمات وانتهت الاجابات امام اسئلة ابنتك ( افراتا ) .. لماذا اصبحنا اربعه بعد ان كنا خمسه .. الى اين ذهب بابا .. متى سيعود وهل سيحضر حفلة عيد ميلادي ويجلب لي هديتي كما كان يفعل .. اسئله محيره يا ( ارو ) ليس لها جواب سوى انك ذهبت عند يسوع ولن تعود ابدا .

-وقفت مذهولا لحالة البراءه والوفاء وقوة الاراده التي تتمتع بها ابنتك ( افراتا ) عندما قبلت صورتك المطبوعه على اعلان النعي المعلق على حائط الدار وهي ذاهبه الى الروضه صباحا قائلة (باي باي بابا انا ذاهبه الى الروضه ) الا انها لم تسمع منك الرد  .. هذا المشهد علمني الكثير .

-صديقي وحبيبي وولدي ارام عزاؤنا الوحيد ورجاؤنا هو انك جالس في احضان يسوع لقد فزت وسبقتنا الى هذه المحطه المشرفه ولنا لقاء معك في السماء فهنيئا لك هذا الاكليل .
لك مني ومن والدتك وزوجتك وابنتك واخيك واختييك الوفاء والصلاة .                                                                                   

 المخلص والدك
« آخر تحرير: ديسمبر 26, 2018, 09:36:08 مسائاً بواسطة برطلي دوت نت »


Share me

Digg  Facebook  SlashDot  Delicious  Technorati  Twitter  Google  Yahoo