المحرر موضوع: الكنيسة القبطية تشيّع شهدائها الجدد، وتنديد واسع بالعمل الإرهابي  (زيارة 53 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل برطلي دوت نت

  • مشرف متميز
  • Hero Member
  • ******
  • Thank You
  • -Given: 0
  • -Receive: 128
  • مشاركة: 30343
الكنيسة القبطية تشيّع شهدائها الجدد، وتنديد واسع بالعمل الإرهابي   

         
برطلي . نت / متابعة

عشتار تيفي كوم - ابونا/

تشيّع الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، اليوم السبت، جثامين شهدائها السبعة الجدد الذين استشهدوا في إطلاق نار على حافلة كانت تقلهم أمس في طريق العودة من دير الأنبا صموئيل المعترف، جنوب العاصمة القاهرة. وقد تبنّى مسؤوليته تنظيم "داعش" الإرهابي، في أول اعتداء يستهدف الأقباط منذ نهاية كانون الأول 2017.

وأكد رئيس الجمهورية المصرية عبدالفتاح السيسي، بأن حادث الهجوم الإرهابي الذي استهدف حافلة تقل أقباطًا في طريق عودتهم من دير الأنبا صموئيل، بمحافظة المنيا، لن ينال من إرادة المصريين في استمرار معركتهم للبقاء والبناء.

ونعى السيسي شهداء الحادث بالقول: "أنعى ببالغ الحزن الشهداء الذين سقطوا بأيادٍ غادرة تسعى للنيل من نسيج الوطن المتماسك. وأتمنى الشفاء العاجل للمصابين، وأؤكد عزمنا على مواصلة جهودنا لمكافحة الإرهاب الاسود وملاحقة الجناة". وتابع: "هذا الحادث لن ينال من إرادة أمتنا في استمرار معركتها للبقاء والبناء".

البابا تواضروس الثاني

ووجّه البابا تواضروس الثاني رسالة صوتية قال فيها: "تألمنا في هذا الحادث الذي راح ضحيته عدد من أبنائنا شهداء ومصابين وهم في طريقهم إلى دير القديس العظيم الأنبا صموئيل المعترف. تألمنا كثيرًا لمثل هذه الحوادث، ولكننا على رجاء القيامة نودعهم ونعلم أن الله ضابط الكل يرى كل الأمور ويضبط كل الأحداث في كل حياتنا. أرسل كل تعزياتي إلى أسر هؤلاء الشهداء والمصابين، وباسم الكنيسة وباسم كل هيئاتها نعزيهم ونتعزى معهم، ونصلي أن يملأ الله قلوبنا بتعزياته السماوية".

وأضاف: "نعلم أن مثل هذه الأحداث التي تصيبنا هي لا تصيبنا كمسيحين فقط لكنها تصيب المجتمع المصري كله، ونعلم أن أثمن ما نملكه هو وحدتنا وتماسكنا. ونعلم أن مثل هذه الأحداث، كما كانت في الماضي، يزيد حياتنا صلابة. نرفع قلوبنا بالصلاة، نصلي من أجل هؤلاء الشهداء ومن أجل شفاء المصابين ومن أجل الذين يهتمون بهذا الحادث ونصلي من أجل سلامة بلادنا وحفظ السلام فيها. ونصلي أيضًا من أجل المعتدين الذين أعتدوا لأنهم في غيبوبة، لأن ما يسببونه من حزن ومن آلام ومن ضيق ونكد في مجتمعنا المصري لن يحقق شيئَا على الإطلاق".


Share me

Digg  Facebook  SlashDot  Delicious  Technorati  Twitter  Google  Yahoo

 


Back to top