المحرر موضوع: مع دخول الصيف وارتفاع الحرارة.. احذروا التعرض كثيرا لمكيفات الهواء  (زيارة 237 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل برطلي دوت نت

  • مشرف متميز
  • Hero Member
  • ******
  • Thank You
  • -Given: 0
  • -Receive: 128
  • مشاركة: 30377

مع دخول الصيف وارتفاع الحرارة.. احذروا التعرض كثيرا لمكيفات الهواء   

         
برطلي . نت / متابعة

امراض خطيرة

ويكاد مكيف الهواء لا يتوقف صباحا ومساء من قبل الجميع إذا لم يكن  يعمل 24 ساعة يوميا في دون العلم بما يسببه التكييف من امراض خطيرة تنعكس سلبا على صحة الانسان.

وعلى الرغم من ضرورة مكيف الهواء، وأحيانا استحالة الحياة بدونه، إلا أن الأطباء وخبراء البيئة يشيرون إلى أن المكيفات قد تسبب الإصابة بالعديد من الأمراض المختلفة في حال تشغيلها بانتظام.

ولا يخفى على أحد أن التكييف عبارة عن هواء مصطنع مليء بالغازات الملوثة والتي لها تأثير سلبي على جسم الانسان بشكل عام وعلى الأعصاب بشكل خاص . فلهواء المكيفات وغازاته والجراثيم التي تحتويها تأثير على أعصاب الإنسان.


ووفي هذا السياق  الطبيب ألكسندر كوكسا، المدير الفني لمجموعة المختبرات المستقلة Testecho، بالاشتراك مع كبيرة أطباء مستشفى رقم 64 بموسكو، الدكتورة أولغا شارابوفا، أن الإصابة بأمراض البرد بسبب الجلوس تحت المكيف هي حالة اعتيادية لا تعود إلى نقل المكيف للهواء داخل المكان من نقطة لأخرى فحسب، وإنما لنقله البكتيريا والفيروسات من مكان لآخر داخل الغرفة المغلقة، وعليه فإن الإصابة تنتقل من المريض إلى من حوله.

ومن الأمراض التي يمكن أن يسببها المكيف:
التهاب اللوزتين:

يتسبب الفرق بين درجات الحرارة خارج الغرفة أو المبنى المكيف، والتي قد تصل إلى 40 درجة مئوية، وبين داخل الغرفة (وقد تصل إلى 16 درجة) إلى التهاب اللوزتين والتهاب الحنجرة، وهي من الأمراض التي تتأثر أكثر من غيرها بتقلبات درجة الحرارة. لذا ينصح الأطباء بألا يزيد الفرق بين درجتي الحرارة خارج وداخل الغرفة عن 10 درجات مئوية.


الحساسية

يتسبب الغبار الذي يخرج مع تيار الهواء من المكيف أحيانا في ظهور الحساسية، حيث ينسى معظم الناس تنظيف المكيف قبل بدء تشغيله، بعد توقفه لمدة طويلة.
أمراض تسببها الفيلقيات

يمكن أن يحتوي الغبار المتراكم في المكيفات على بكتيريا فيلقية (نوع من البكتريا المرضية سالبة الغرام)، قد تتسبب في مرض الفيالقة الذي يصيب الجهاز التنفسي، وهو نوع من الالتهاب الرئوي اللانمطي، (تتمثل أعراضه في ارتفاع حرارة الجسم والتسمم العام والتلف الرئوي وإصابة الجهازين العصبي المركزي والهضمي)، ويصيب هذا المرض العاملين في المكاتب أكثر من غيرهم.
جفاف الجلد

يعاني الأشخاص ذوي البشرة الحساسة من رد فعل غير متوقع على مكيف الهواء، حيث يتغطى جلدهم ببقع، ويلاحظ جفاف بشرتهم وتقشرها، وهو رد فعل الجسم على ذرات الغبار المجهرية التي تنتقل مع تيار الهواء الخارج من المكيف. لكن مكافحة هذه الظاهرة أمر غير ممكن، ولا تتحقق سوى بالجلوس بعيدا عن المكيف.
التهاب الجيوب الأنفية

يسبب الغبار الخارج من المكيف وما يحمله من بكتيريا وفيروسات التهابا في الجيوب الأنفية، ويمكن أن يتطور هذا الالتهاب إلى ظهور تقيح في البلعوم، والذي يتطلب أحيانا تدخلا جراحيا لعلاجه.


انصائح وإرشادات

وفي الأخير تذكر دائما أنه كلما زادت فترة التعرض لمكيفات الهواء كلما كانت المضاعفات السلبية الصحية الناجمة عنه، حيث ينصح بالابتعاد عن المكيفات وعدم التعرض المباشر لها وعدم خفض درجة حرارته بشكل كبير قياسا الى درجة الحرارة الخارجية. واستخدام المكيفات قد يكون ضروري جدا خاصة في ظل الحرارة المتزايدة عالميا، لكن ليس الى الدرجة التي يبقى فيها الانسان عرضة لها طيلة الليل والنهار ولذلك لكي نحمي انفسنا من الامراض التي تسببها مكيفات التبريد يجب اتباع النصائح التالية:

    أن نضبط درجة حرارة المكيف فوق 20 درجة: والتبريد المطلوب سوف يتحقق. ونطلب من اصدقائنا في العمل ايضا ضبط مكيف الهواء على درجة الحرارة هذه.
     إذا لم نتمكن من ضبط درجة الحرارة (قد يكون هناك معارضين في المكتب)، يجب ان نحرص على احضار سترة او قميص اخر من المنزل، والذي يمكن ارتداؤه عندما نشعر بالبرد. ويمكننا ايضا احضار الجوارب ووضعها بدلا في الارجل اثناء الجلوس في المكتب.
    يجب أن نحرص على تنظيف المكيف ومرشحاته، والتأكد من ازالة الاوساخ والجراثيم اذا كانت موجودة.
    يجب الحرص على التهوية المناسبة للمكتب، بواسطة فتح النافذة او الباب اذا كان ذلك ممكنا.، بالإضافة  الى اننا لا نحتاج لفتحه بشكل كامل، هكذا يحدث تبديل للهواء بهواء نقي مع نسبة رطوبة اعلى  ودرجة حرارة اعلى قليلا.
    يجب ايضا ان نشرب الماء بدرجة حرارة الغرفة، وليس ماء باردا جدا. من المهم جدا الشرب كثيرا، وخصوصا عند البقاء لفترة طويلة في درجة حرارة عالية. تذكروا ان الهواء في الغرفة المكيفة يميل الى ان يكون جافا، لذلك احرصوا على الشرب حتى لو لم تغادروا المكتب.
    اذا حصل ان  بدأ الانف بالسيلان او بدأ الحلق يؤلم، فيمكن استخدام الدواء لتخفيف الاعراض، مثل بخاخ الانف، قطرات العين، حبوب المص لتخفيف الام الحلق. اذا ساءت الاعراض او كانت مصحوبة بالحمى، فيجب التوجه الى الطبيب


Share me

Digg  Facebook  SlashDot  Delicious  Technorati  Twitter  Google  Yahoo

 


Back to top