المحرر موضوع: من تقاليد الزواج في برطلي (بَلوطي دبْسما)  (زيارة 2719 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل برطلي دوت نت

  • مشرف متميز
  • Hero Member
  • ******
  • Thank You
  • -Given: 0
  • -Receive: 126
  • مشاركة: 28380
من تقاليد الزواج في برطلي (بَلوطي دبْسما)
« في: يونيو 24, 2018, 08:24:11 مسائاً »
من تقاليد الزواج في برطلي (بَلوطي دبْسما)




بهنام شابا شمني

يتخلل الزواج لدى المسيحيين في قرى وبلدات سهل نينوى الكثير من العادات والتقاليد التي ترافق مراسيمه بدءا من الخطبة وحتى دخول العروسين بيت الزوجية. وهذه التقاليد اما ان يكون لها ارتباط ديني او اجتماعي .
ولا زالت الكثير من هذه التقاليد تمارس الى اليوم اما تحببا كونها تظفي على العرس البهجة والسرور ، او لانها تحمل مفاهيم دينية .
من تقاليد الزواج في برطلي استقبال العروسين اول خروجهما من الكنيسة بالبخور وتسمى ( بلوطي دبسما) والتي ربما تنفرد بها برطلي فقط بين اخواتها من بلدات سهل نينوى. 
ويقتضي التقليد ان تقوم سيدة او فتاة يشترط فيها ان تكون احدى قريبات الاشبين بحمل اناء معدني ( مقلاة) فيها جمرات من الفحم ، وُضع عليها مسبقا البخور ، تستقبل بها العروسين فيتعطر المكان كله برائحة البخور الزكية.
يقوم العريس في هذه الاثناء بتكريم السيدة حاملة البخور بالنقود وهذه تختلف قيمتها بحسب قدرة العريس المادية على الرغم من ان هذا التكريم لايؤخذ بنظر الاعتبار مهما كانت قيمته. 
وباعتقادي ان هذا التقليد له ارتباط ديني استنادا الى عملية تحضير البخور التي يقوم بها ساعور الكنيسة وموادها التي هي من الكنيسة ايضا. فجمرات الفحم من نفس الجمرات المحضرة للمبخرة لصلاة العصر (هذا اذا اخذنا بنظر الاعتبار ان مراسيم الزواج تجري عصرا)، والبخور كذلك . ولهذا فالبخور هنا تحمل نفس معاني البخور في المبخرة وهي جزء من مباركة الزواج وجعله مقدسا برائحة المسيح الزكية التي هي رائحة البخور.





« آخر تحرير: يونيو 24, 2018, 10:47:25 مسائاً بواسطة برطلي دوت نت »


Share me

Digg  Facebook  SlashDot  Delicious  Technorati  Twitter  Google  Yahoo

 


Back to top