يونيو 15, 2020, 09:41:34 صباحاً بواسطة admin | مشاهدات: 7350 | تعليقات: 0

تابعوا اخر اخبار برطلي على صفحتنا على الفيسبوك "BartellaCafe"
https://www.facebook.com/BartellaCafe-120366974674984
بسبب الانتشار الكبير لاستخدام مواقع التاصل الاجتماعي ولسهولة استعمالها من قبل الجميع صغاراً وكباراَ على حد سواء ... قررنا نقل كل ما يخص موقعكم برطلي نت تدريجياً الى صفحة الموقع على الفيسبوك ...

ادارة الموقع

المحرر موضوع: 10 أرقام يمكن أن تحطم في نهائيات كأس العالم 2018  (زيارة 470 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل برطلي دوت نت

  • مشرف متميز
  • Hero Member
  • ******
  • Thank You
  • -Given: 0
  • -Receive: 129
  • مشاركة: 30985
10 أرقام يمكن أن تحطم في نهائيات كأس العالم 2018
« في: يونيو 15, 2018, 01:59:19 مسائاً »

10  أرقام يمكن أن تحطم في نهائيات كأس العالم 2018   

         
برطلي . نت / متابعة

موقع سبورت 360 – باتت نهائيات كأس العالم 2018 التي ستقام في روسيا على الأبواب ، ولم يتبق على انطلاقها سوى ساعات فقط بحيث سينطلق العرس العالمي يوم 14 يونيو / حزيران في ملعب لوجنيكي بإقامة المباراة الإفتتاحية بين منتخب البلد المضيف ونظيره السعودي.

ونشر موقع الاتحاد الدولي لكرة القدم قائمة بالأرقام القياسية التي يمكن أن تحطم في مونديال روسيا ، والتي تتنوع بين اللاعبين والمدربين سواء على مر التاريخ أو خلال النسخ السابقة من كأس العالم ، والتي يمكن أن تشهد تغييرات جديدة في هذه البطولة.

وفيما يلي أبرز 10 أرقام يمكن أن تحطم في نهائيات كأس العالم 2018:-

* 135 عاماً و 3 أشهر سيكون مجموع عُمر أوسكار تاباريز مدرب أوروجواي وفرناندو سانتوس مدرب البرتغال وذلك في حال تواجه المنتخبان في دور الستة عشر ، وهو أكبر مجموع عمر لمدربين في مباراة واحدة في كأس العالم ، أما الرقم القياسي الحالي فهو 133 عاماً و9 أشهر عندما تواجه مدرب اليونان أوتو ريهاجل ونظيره النيجيري لارس لاجرباك في مونديال جنوب أفريقيا 2010.

* 45 عاماً و5 أشهر سيكون عمر حارس المرمى المصري عصام الحضري في كأس العالم 2018 ضد منتخب أوروجواي ، وبالتالي إذا شارك في أول مباراة له في مونديال روسيا فسوف يحطّم الرقم القياسي المسجل باسم الكولومبي فريد موندراجون (43 عاماً و3 أيام) ، وبالتالي سيصبح اللاعب الأكبر سناً في تاريخ بطولات كأس العالم.


* 13 مباراة بلا هزيمة في نهائيات كأس العالم حقّقها منتخب البرازيل بعد خسارته أمام المجر 2-4 في ربع نهائي كأس العالم 1954 وحتى الخسارة بالنتيجة ذاتها في دور المجموعات في كأس العالم 1966 ، وهو رقم قياسي تاريخي بحوزة السيليساو ، أما آخر خسارة مُنيت بها ألمانيا فكانت في نصف نهائي كأس العالم 2010 أمام أسبانيا 0-1، وسيبدأ المانشافت مشواره في مونديال روسيا وبرصيده ثماني مباريات متتالية دون هزيمة.

* 6 أهداف كقائد هو الرقم القياسي الموجود بحوزة دييجو مارادونا ، فيما يحتاج قائد منتخب الأرجنتين الحالي ليونيل ميسي إلى ثلاثة أهداف ليحطم رقم مدربه السابق.

* 6 مباريات توالياً بلا خسارة هو رقم قياسي لأحد ممثلي منطقة الكونكاكاف في كأس العالم ، وسجّلته المكسيك في نسختي مونديال 1994 ومونديال 1998 ، وتستطيع كوستاريكا التي لم تخسر أي من مبارياتها الخمس في نسخة البرازيل 2014 معادلة الرقم القياسي إذا تجنبت الخسارة أمام صربيا في مباراتها الإفتتاحية ، ثُم تحطيمه في حال لم تسقط أمام البرازيل في مباراتها الثانية.

* 5 أهداف في ثلاث نسخ متتالية من كأس العالم هو ما يسعى إليه توماس مولر ليصبح أول لاعب يحقق هذا الإنجاز ، حيث يُعتبر مولر البالغ من العمر 28 عاماً إلى جانب مواطنه ميروسلاف كلوزه والبيروفي تيوفيلو كوبياس الوحيدين الذي نجحوا في تسجيل أكثر من أربعة أهداف في أكثر من نسخة لكأس العالم ، فيما يحمل كلوزه برصيد 16 هدفاً الرقم القياسي المطلق في عدد الأهداف في النهائيات ويبتعد عنه مولر بفارق ستة أهداف.

* 5 نهائيات في كأس العالم هو عدد النسخ التي سيخوضها رافاييل ماركيز ليُصبح ثالث لاعب وثاني مكسيكي يحقق هذا الإنجاز إذا شارك في مونديال روسيا ، وقد حقق هذا الإنجاز قبله مواطنه أنطونيو كارفاخال والأسطورة الألماني لوثار ماتيوس ، في حين تواجد جيانلويجي بوفون في نهائيات كأس العالم خمس مرات لكنه لم يلعب في نسخة فرنسا 1998.

* 5 تعادلات توالياً في نهائيات كأس العالم هو الرقم القياسي الذي سجلته بلجيكا بين عامي 1998 و 2002 ، فيما أنهت كوستاريكا مبارياتها الثلاث الأخيرة في البرازيل 2014 بالتعادل أيضاً.

* 4 نهائيات من كأس العالم يمكن أن تشهد تسجيل الأسترالي تيم كاهيل والمكسيكي رافاييل ماركيز والبرتغالي كريستيانو رونالدو في أربع نسخ متتالية ، فقط أوفي زيلر وبيليه وميروسلاف كلوزه هم الوحيدون الذين سجلوا في أكثر من ثلاث نسخ من بطولات كأس العالم.

* 3 سيكون عدد الاشخاص الذين توّجوا بلقب كأس العالم كلاعبين ومدربين وذلك في حال تمكن ديدييه ديشان من قيادة منتخب فرنسا للحصول على كأس العالم 2018 ، إذ سيحذو لاعب الوسط السابق الذي قاد منتخب بلاده إلى اللقب قائداً له في عام 1998، حذو ماريو زاجالو وفرانز بيكنباور.


Share me

Digg  Facebook  SlashDot  Delicious  Technorati  Twitter  Google  Yahoo