يونيو 15, 2020, 09:41:34 صباحاً بواسطة admin | مشاهدات: 7350 | تعليقات: 0

تابعوا اخر اخبار برطلي على صفحتنا على الفيسبوك "BartellaCafe"
https://www.facebook.com/BartellaCafe-120366974674984
بسبب الانتشار الكبير لاستخدام مواقع التاصل الاجتماعي ولسهولة استعمالها من قبل الجميع صغاراً وكباراَ على حد سواء ... قررنا نقل كل ما يخص موقعكم برطلي نت تدريجياً الى صفحة الموقع على الفيسبوك ...

ادارة الموقع

المحرر موضوع: برج معصوم "منعزل" مثل الرئيس.. فهل له علاقة بطباعه الانطوائية؟  (زيارة 885 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل برطلي دوت نت

  • مشرف متميز
  • Hero Member
  • ******
  • Thank You
  • -Given: 0
  • -Receive: 129
  • مشاركة: 30985
  برج معصوم "منعزل" مثل الرئيس.. فهل له علاقة بطباعه الانطوائية؟   

      
برطلي . نت / متابعة
"الرئيس المنعزل" او "النائم الذي لا يصحو" بحسب اراء اغلبية العراقيين، فؤاد معصوم صاحب الـ79 عاما، والذي يوافق تاريخ ميلاده برج الجدي، حيث ان ابرز عيوبه الانطوائية والعزلة، اضافة الى صفة الدبلوماسية التي يتحلى بها الرئيس، لم يخرج معصوم من عزلته رغم الاحداث التي حصلت في المربع الرئاسي والتي تحتاج الى تدخله.

ولد الرئيس الحالي فؤاد معصوم في 1 كانون الثاني 1938، في مدينة كويسنجق في شمال العراق، من بيت ذي علمٍ ودين، ينحدر معصوم من أسرة ملتزمة، فوالده محمد فؤاد بن الشيخ ملا معصوم، كان رئيس علماء كردستان.
حاز شهادة الدكتوراه في الفلسفة الاسلامية من جامعة الازهر عام 1975،عمل مدرساً في كلية الآداب في جامعة البصرة ومحاضراً في كلية الحقوق وكلية التربية بجامعة البصرة ايضاً، وكان ممثل الحزب الديمقراطي الكردستاني في البصرة.
لم تتوانَ الاتهامات منذ تولي معصوم رئاسة البلاد بكونه الرئيس النائم الذي لا يصحو، ذو شخصية انطوائية يميل للعزلة، ويفضل البقاء في مكان هادئ بعيد عن الناس والمناسبات، إلى جانب تفضيله لقلة الكلام والمجاملات، صفات سرعان ما ينكشف عنها الستار لتروي انها ابرز عيوب برج الجدي.
لتنجلي ايضا هذه العيوب في المربع الرئاسي الذي كان مسرحا لأحداث جمة، تستدعي تدخل معصوم، من عمليات قتل طالت اكاديميين واعلامين، إلا أن معصوم ظل هادئا، شبه مختف، حتى اتخذته وسائل التواصل الاجتماعي مادة ساخرة.
يلفت معصوم الأنظار كل من حوله، رغم أنه لا يسعى وراء ذلك قط. الامر الذي أوعزت الافلاك الى صفة دبلوماسية التي يتحلى بها معصوم والتي باتت معلنة اكثر عبر منظومة تصريحاته، فكلامه دائما لا يمس أحدا، وهو يبتعد عن الحوارات السياسية، فضلا عن تأخره باتخاذ القرارات الحاسمة التي تختص البلاد.


Share me

Digg  Facebook  SlashDot  Delicious  Technorati  Twitter  Google  Yahoo