المحرر موضوع: مشكله تداول العمله العراقيه من قبل المصارف والتجار والضحيه المواطن  (زيارة 1321 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل aihan patros hindi

  • عضو جديد(برطلايا خاثا...)
  • *
  • Thank You
  • -Given: 0
  • -Receive: 0
  • مشاركة: 7
مشكله تداول العمله العراقيه من قبل المصارف والتجار والضحيه المواطن


الأموال الممزقة خصصت فقط لكي توزع على المتقاعدين من قبل البنوك العراقيه ولكي يتجنب المتقاعد استلام هذه النقود الممزقه يذهب لأستلامها من قبل مراكز التوزيع الأهليه المخوله من البنك ولكن مقابل مبلغ يدفع للمكتب من قبل المتقاعد مقابل خدماتهم وهذا المبلغ يتراوح ما بين ثلاثة الاف دينار ويصل الى 25 الف دينار حسب المكان والظرف والزمان ودفعة الشهر

يستلم المتقاعد هذه الأموال ويخرج من كل مئة الف 5-10 الاف تالف لا يمكن التعامل بها وبالنسبة لشخص لديه عمل هذه الأموال ترمى في سلة المهملات واما الفقير فينتظر الشهر القادم حتى يذهب للبنك وقد يبدل المال او لا يبدل حسب مزاج الموظف

من اين تأتي هذه الأموال ؟

كل الدلائل والمشاهدات تدل على انها تجلب من قبل التجار اللذين يستلمون المبالغ من قبل المستهلك ويذهبون بها الى البنوك ويستبدلون هذه العملة الصغيرة الفئة بعملة كبيرة الفئة مقابل مبلغ رشوة لموظف البنك كي يبدلها له لأن عملية التبديل تتم بشكل غير رسمي والتاجر يرسل هذه النقود الى البنك بحجة الأيداع ويستلمها بعد اسبوع او يومين حسب المبلغ بشرط يستلم المبلغ من الموظف عملة كبيرة وبعض عمليات التبديل تتم بدون ايداع بالأتفاق مع مدير البنك والموظفين لأن المصرف كله كاميرات واشراف مستمر من قبل الأمن والمدير فكل التبديل بعلم المدير تتفاوت العمولات على تبديل الميلغ . المئة الف تدفع خمسة الاف مقابل العملة الكبيره اي يربح الموظف خمسة الاف لكل مئة الف فالمليون بخمسين الف وهكذا هي النسب. مهما كانت المبالغ تالفه، المصرف وموظفيه مستعدون لتبديلها للتاجر فقط لأنه يدفع الرشوة او الربا مقابلها أما الفقير

فلا يستطيع تبديلها والمصيبه ان الفقير الذي لديه ايداع بالبنك بسبب عدم استلامه الرواتب او المنح لعدة اشهر. يذهب الى البنك ليستلم هذه النقود التالفة ولا يقبل المصرف تبديلها له لأنه باختصار لا يدفع الرشوة. عندما نتكلم مع البنك فالمدير لايقبل الظهور للمشتكين بل العكس ياتي الحرس ويرمي المشتكي خارج البنك بلا تفاهم ويغلق البنك بحجة لا توجد اموال

ولا خيار للفقراء إلا محاولة لسق ما يمكن لسقه على أمل ان يتم قبولها من الباعة

ترى هل هذه ايضا اشارة على أن النقد في العراق أصبح شحيح ولا يسهل الحصول عليه في وقت خزينة البنك المركزي خاوية ؟

المهم والأهم ان هذه الأموال خصصت للمتقاعدين والحمدلله رب العالمين
وعندما يذهب المواطن لايداع مبلغ اوعمل صك مصدق في نفس المصرف يمتنع عن اسلتلام العملات فئه الف دينار وما دون ويهان من قبل المدير  ]

« آخر تحرير: نوفمبر 08, 2014, 01:27:51 مسائاً بواسطة برطلي دوت نت »

غير متصل الشماس أمان توما بهنام

  • عضو نشيط(برطلايا والنعم منه...)
  • **
  • Thank You
  • -Given: 0
  • -Receive: 8
  • مشاركة: 79
نعم عزيزي المهندس أيهان
كلامك صحيح 100%
وعدا هذا كثيرا" مانجد في داخل الشدات مسحوبة منها ورقة ويوضع مكانها ورقة من فئة صغيرة
أي بلوك أبو 25 ألف مسحوبة منها ورقة ب 25 ألف وقد وضعوا مكانها ورقة فئة 5 الاف دينار كي يكتمل العدد بالعد....!
كثيرة هي حيلهم ومكرهم


Share me

Digg  Facebook  SlashDot  Delicious  Technorati  Twitter  Google  Yahoo