المحرر موضوع: تقرير من موقع "باسنيوز" الكردي: ..من عينكاوة الى القوش.. ومسير 9 أيام من أجل الس  (زيارة 274 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

متصل برطلي دوت نت

  • مشرف متميز
  • Hero Member
  • ******
  • Thank You
  • -Given: 0
  • -Receive: 123
  • مشاركة: 23540
تقرير من موقع "باسنيوز" الكردي: ..من عينكاوة الى القوش.. ومسير 9 أيام من أجل السلام والتسامح الاحساس بالسلام ونقله للأخرين رسالة انسانية     

بالصور..من عينكاوة الى القوش.. ومسير 9 أيام من أجل السلام والتسامح
الاحساس بالسلام ونقله للأخرين رسالة انسانية

      
برطلي . نت / متابعة
 عنكاوا دوت كوم/باسنيوز/نصر حاجي خدر

بدت عليها علامات التعب والارهاق وقلة النوم، وهي تتحدث بأنفاس متقطعة ،بالكاد يسمع صوتها، ورغم تقدمها في العمر الا انها تبدو سعيدة وعلامات الرضى تملئ وجهها وكأنها قد حققت غايتها واحلامها عند وصولها لأخر محطة في مسيرتها التي نظمتها من اجل السلام والتسامح.

هي منسقة حملة "السلام والتسامح" ورئيسة منظمة حقوق الانسان في مدينة كودبوس بالمانيا  سيلفيا فيلنك ، قالت لـ (باسنيوز): "يتملكني شعور طيب واحساس رائع، بعد ان وصلنا انا ورفاقي الى اخر محطة في مسيرتنا التي انطلقت من اجل السلام والتسامح" ، مضيفة بالقول: " الاحساس بالسلام ونقله للأخرين رسالة انسانية اردنا من خلال هذه المسيرة ان نوصله للأخرين الذين فقدوا السلام والتسامح نتيجة الحروب". موضحة: " هذه المسيرة هي الاولى من نوعها في المنطقة واستطعنا ان نجمع عدداً لابأس به من المشاركين ومن مختلف التوجهات كي يكونوا هنا ويوصلوا رسالتهم".

وكانت مسيرة للسلام والتسامح انطلقت من ناحية عينكاوة التابعة لاربيل في 9 ابريل/ نيسان من داخل كنيسة (اشتي صفي) كان قد نظمها مجموعة من النشطاء والسياسيين بالتعاون مع شخصيات وجهات مدنية في اقليم كوردستان.

من جانبه، ذكر مسؤول العلاقات الكوردستانية في جمعية الصداقة الالمانية الكوردستانية ، شيخ زيدو باعدري لـ (باسنيوز) : " نعمل منذ ثلاثة اشهر مع السيدة سيلفيا فيلنك رئيسة منظمة حقوق الانسان في مدينة كودبوس المانيا وعضو منظمة حقوق الانسان الاوربية على هذه المسيرة، من حيث اختيار موعدها ومكان انطلاقها وانتهائها ". مضيفا بالقول: " خلال هذه الفترة تم الاتصال بعدة شخصيات سياسية ودينية وبرلمانيين وسجناء سياسيين ونشطاء مهتمين بقضايا السلام والتسامح من اجل المشاركة معنا في هذه التظاهرة العالمية". مردفاً بالقول " فعلا تم دعوة العديد منهم وهم من عدة دول بينها المانيا، بريطانيا، فرنسا،و بولونيا".

وعن اسباب اختيار عنكاوة  بمدينة  اربيل كنقطة انطلاق الى بلدة القوش بمدينة دهوك اوضح باعدري ، بالقول: " هذه رسالة اردنا ان نوصلها للجميع بان كوردستان هي لجميع المكونات ومنهم المسيحيين، والمشاركين ارادوا ان يشاهدوا السلام والمحبة والتسامح بأم اعينهم في كوردستان " ، وعن المسار الذي اختاروه لمسيرتهم، اشار" مررنا خلالها بعدة محطات وتوقفنا في عدة اماكن مهمة منها الكنائس والجوامع والمزارات والمعابد كما زرنا خلالها عدة شخصيات دينية واجتماعية وتلقينا ترحاباً وتجاوباً كبيرا معنا ترك انطباعا جيدا لدى الاوربيين المشاركين في المسيرة " .

وتحدث الناشط والسياسي فيان ميرزا لـ(باسنيوز) قائلا: " علينا ان نستفاد من هذه المبادرات وان نبادر نحو الاخرين من اجل السلام والتسامح والتعايش السلمي"، مشيرا الى أن " الأوربيين يأتون من بلدانهم ويتركون اعمالهم ومصالحهم من اجل ان ينظمون مسيرة للسلام . نحن بحاجة لها . هذه رسالة للجميع كي يدركوا معنى الانسانية والمحبة التي وصل لها العالم الغربي" وفق تعبيره .

استمرت مسيرة السلام والتسامح لمدة 9 ايام  وقطعت نحو 180كم مشيا على الاقدام ، لحين وصولها الى مدينة القوش في محافظة دهوك. رافقها العديد من وسائل الاعلام ومنظمة بارزاني الخيرية وبحماية الاسايش وقوات الشرطة .







Share me

Digg  Facebook  SlashDot  Delicious  Technorati  Twitter  Google  Yahoo

 


Back to top