المحرر موضوع: أم القنابل الأمريكية تقتل "عشرات المسلحين" من تنظيم الدولة الإسلامية في أفغانستا  (زيارة 56 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

متصل jerjesyousif

  • Sr. Member
  • ****
  • Thank You
  • -Given: 5
  • -Receive: 11
  • مشاركة: 382
أم القنابل الأمريكية تقتل "عشرات المسلحين" من تنظيم الدولة الإسلامية في أفغانستان

 
   بي بي سي -14-4-2017

مصدر الصورة AFP
صورة غير مؤرخة للقنبلة الضخمة


قتلت "أم القنابل" التي ألقاها الجيش الأمريكي على مخابئ لمسلحي تنظيم الدولة الإسلامية (فرع خراسان) في أفغانستان 36 مسلحا ودمرت القاعدة التي كانوا يستخدمونها، حسب وزارة الدفاع الأفغانية.
وألقى الجيش الأمريكي القنبلة التي تزن 9,800 كيلوجراما من نوع GBU43 على شبكة أنفاق يستخدمها تنظيم الدولة في ولاية ننغرهار. وقالت وزارة الدفاع الأفغانية أنه لم يصب مدنيون في الانفجار.
وفي مؤتمر صحفي اليوم الجمعة، قال الجنرال جون نيكلسون، قائد القوات الأمريكية في أفغانستان إنه لا يوجد دليل على وقوع خسائر بين المدنيين.
وقال نيكلسون: "هناك قوات أمريكية في الموقع، ولا يوجد دليل على وقوع خسائر بين المدنيين، كما لم تصدر أي تقارير في هذا الشأن."
وأضاف قائلا: "إنها السلاح الصحيح ضد الهدف الصحيح، وهذا هو الوقت الصحيح لاستخدام هذه القنبلة."
وقال: "إن خسائر الجهاديين أصبحت كبيرة في الفترة الأخيرة، وهم يستخدمون الخنادق والكهوف لتعزيز دفاعاتهم، وهذه هي الذخيرة المناسبة لتذليل تلك العقبات، والابقاء على هجماتنا على درجة عالية من الفاعلية."
وتابع:" فلنكن واضحين، نحن لن نلين في مهمتنا لتدمير تنظيم الدولة في أفغانستان، فلن يكون للإرهابيين ملاذ هناك."
وأدان الرئيس الأفغاني السابق، حميد كرزاي، الهجوم قائلا إنه "غير إنساني ويدل على أبشع استغلال لبلادنا".

    رغم أن سياسة إدارة ترامب بخصوص أفغانستان لازالت قيد التشكل إلا ان استخدام القنبلة في أفغانستان يعتبر رسالة قوية مفادها ان تنظيم الدولة الإسلامية يأتي على رأس قائمة التنظيمات التي تعتبرها واشنطن أهدافا ترغب في تدميرها.جوناثان ماركوس, مراسل بي بي سي لشؤون الدفاع

وأكد الرئيس التنفيذي لأفغانستان، عبد الله عبد الله، الهجوم قائلا إنه نفذ بالتنسيق مع الحكومة وأنه كان هناك "حرص شديد لتجنيب المدنيين الضرر".
وأوضحت وزراة الدفاع الأفغانية أن القنبلة ضربت منطقة بقرية في وادي موماند حيث كان مسلحو تنظيم الدولة الإسلامية يستخدمون شبكة من الكهوف.
وقالت الوزارة إن القنبلة دمرت أيضا مخابئ كبيرة للأسلحة.
وقال صحفيون محليون إن القنبلة أسقطت في حدود الساعة 07.30 مساء الخميس بالتوقيت المحلي في منطقة آشين بولاية ننغرهار، القريبة من الحدود مع باكستان، والتي تعد معقلا رئيسيا لمسلحي تنظيم الدولة.
وقالت القوات الأمريكية إنها اتخذت كل الإجراءات للحؤول دون وقوع ضحايا من المدنيين، جراء استخدام هذه القنبلة.
ووصف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب العملية بأنها "نجاح للجيش الأمريكي الذي نفخر به وبالعسكريين الأمريكيين العاملين في أفغانستان" مضيفا بأنه أعطى موافقته الكاملة على تنفيذ العملية.
"أم القنابل"





مصدر الصورة AFP
تعرف القنبلة باسم MOAB وتزن 9,800 كلغ وتم نقلها وإسقاطها بواسطة طائرة MC-130


وذكر شون سبايسر المتحدث باسم البيت الأبيض في مؤتمر صحفي، أن هذه القنبلة هي السلاح الأكثر دقة، وأنها دمرت سلسلة من الأنفاق، التي كان مسلحو التنظيم يستخدمونها بكل حرية، ويهاجمون القوات الأفغانية والأمريكية انطلاقا منها.
ويأتي استخدام هذه القنبلة، بعد أيام فقط من مقتل أحد أفراد القوات الخاصة الأمريكيين في المنطقة ذاتها.
وقال آدم ستومب المتحدث باسم الجيش الأمريكي، إنها المرة الأولى التي يتم فيها استخدام هذا النوع من القنابل في القتال، والتي تعرف أيضا باسم "أم القنابل".

    خسائر الجهاديين أصبحت كبيرة في الفترة الأخيرة، وهم يستخدمون الخنادق والكهوف لتعزيز دفاعاتهم، وهذه هي الذخيرة المناسبة لتذليل تلك العقبات، والابقاء على هجماتنا على درجة عالية من الفاعلية الجنرال جون نيكولسون, قائد القوات الأمريكية في أفغانستان

وتعد أكبر قنبلة من حيث الحجم غير نووية ضمن ترسانة الجيش الأمريكي، وتم تصنيعها عام 2003، في الوقت الذي كانت القوات الأمريكية تخوض الحرب في العراق.
ونقلت هذه القنبلة بواسطة طائرة MC-130 العملاقة. نموذجا أكثر ضخامة من قنابل مشابهة تم استخدامها خلال حرب فيتنام.
واستنادا إلى مصادر القوات الجوية الأمريكية، فإن استخدام هذه القنبلة أدى إلى صعود سحابة دخان عملاقة، أمكن مشاهدتها على بعد 32 كيلومترا.

"سلاح ضخم"


مصدر الصورة Reuters
القنبلة أحدثت دمارا هائلا وسحابة من الدخان شوهدت على بعد 32 كيلومتر أثناء تجريبها في عام 2003


ويقول جوناثان ماركوس مراسل بي بي سي لشؤون الدفاع إن القنبلة هائلة ويتم توجيهها عبر أجهزة الملاحة وتحديد المواقع باستخدام الاقمار الاصطناعية "جي بي إس"، وتعد هذه هي المرة الاولى التي يتم استخدامها عمليا في معارك.
ويضيف ماركوس أن القنبلة تعد نموذجا أكثر ضخامة من قنابل مشابهة تم استخدامها خلال حرب فيتنام.
ورغم أن سياسة إدارة ترامب بخصوص أفغانستان لازالت قيد التشكل إلا ان استخدام القنبلة في أفغانستان يعتبر رسالة قوية مفادها ان تنظيم الدولة الإسلامية يأتي على رأس قائمة التنظيمات التي تعتبرها واشنطن أهدافا ترغب في تدميرها، حسب مراسلنا.
واتهم كرزاي الولايات المتحدة باستخدام الأراضي الأفغانية لتجربة أسلحتها الجديدة، مشيرا إلى أن "العبء يقع على عاتق أفغانستان لإيقاف هذه التصرفات الأمريكية".
« آخر تحرير: نيسـان 14, 2017, 07:54:27 مسائاً بواسطة jerjesyousif »


Share me

Digg  Facebook  SlashDot  Delicious  Technorati  Twitter  Google  Yahoo

 


Back to top