المحرر موضوع: كتلة مسيحية تكتسب تأييداً قضائيا يوقف أي تغيير ديموغرافي لمناطق أبناء الديانة بك  (زيارة 1400 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل matoka

  • مشرف متميز
  • Hero Member
  • ******
  • Thank You
  • -Given: 5
  • -Receive: 68
  • مشاركة: 15183
كتلة مسيحية تكتسب تأييداً قضائيا يوقف أي تغيير ديموغرافي لمناطق أبناء الديانة بكوردستان








برطلي . نت / متابعة
شفق نيوز/

 اعلن عضو برلمان إقليم كوردستان العراق عن قائمة أبناء النهرين المسيحية سرود سليم المقدسي يوم السبت عن اكتساب كتلته تأييداً من الادعاء العام في الإقليم يؤيد إيقاف أي محاولة تغيير ديمغرافي قد تطال مناطق أبناء الديانة في كوردستان.

وقال المقدسي في بيان أورده لشفق نيوز، انه "وبعد متابعته مع رئاسة الادعاء العام لإشكالية تقاطع تنفيذ القوانين النافذة في الإقليم، وتحديدا التقاطع الذي حصل بين قانون التنفيذ المعدل رقم (45) لسنة 1980 والقانون رقم (5) قانون حماية حقوق المكونات لسنة 2015. فقد أكدت رئاسة الادعاء العام/ هيئة الحق العام في كتابها المرقم ( 6 ـ د ـ 340 ) والمؤرخ في 6 / 6 / 2017 والمعنون إلى المديرية العامة للدوائر العدلية، إنه ولغرض تطبيق القانون رقم (5) لسنة 2015 وفي فقرته الرابعة من المادة الثالثة، وخلال عملية بيع الأملاك بطريقة (الدائن والمديون) من خلال المزايدة التي تجري استناداً على  المادة ( 92 ـ 106 ) من قانون التنفيذ رقم (45) المعدل لسنة 1980، فإن على دوائر التنفيذ الأخذ والعمل بالمادة المشار إليها في القانون رقم (5) لسنة 2015".

 وأكد أنه "كان قد رفع مذكرتين بهذا الخصوص، الأولى إلى اللجنة القانونية في برلمان الإقليم والتي بدورها أكدت على أنه في حالة التقاطع في تنفيذ هذين القانونين، فعلى الجهة المعنية العمل بالقانون رقم (5) لسنة 2015 مع توضيح الأسباب، والثانية إلى رئاسة الادعاء العام بالرقم ( 4 / 3 / 825 ) بتاريخ 3 / 5 / 2017 لإبداء رأيها الحاسم بهذا الموضوع وتحديدا ما يخص تطبيق الفقرة أعلاه والخاصة بالتمليك والتملك".

وانهى  المقدسي بيانه بالقول "نحن كنا نعاني من هذه الحالة والتي تزايدت في الآونة الأخيرة لتتحول إلى ظاهرة"، مستدركا القول انه "بعد تدخل الادعاء العام سنتمكن من إيقاف هذه الظاهرة".

يذكر ان الفقرة الرابعة من المادة الثالثة من قانون رقم 5 لسنة 2015 تنص على "منع التصرف أو السياسات السلبية التي من شأنها تغيير الأوضاع الأصلية للمناطق التي يسكنها مكون معين، ومنع كل تملك يهدف أو يؤدي إلى التغيير الديموغرافي للطابع التاريخي والحضاري لمنطقة معينة لأي سبب كان وتحت أية ذريعة كانت".








Matty AL Mache


Share me

Digg  Facebook  SlashDot  Delicious  Technorati  Twitter  Google  Yahoo

 


Back to top