المحرر موضوع: قراءات الاحد الخامس من القيامة  (زيارة 128 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل Jacob Tobia

  • عضو جديد(برطلايا خاثا...)
  • *
  • Thank You
  • -Given: 0
  • -Receive: 0
  • مشاركة: 9
قراءات الاحد الخامس من القيامة
« في: أيار 16, 2017, 07:35:11 مسائاً »
القراءة الاولى الاحد الخامس من القيامة
أشعيا 49 : 7 / 13
هكذا قالَ الرَّبّ فادي إِسْرائيلَ وقُدُّوسُه لِلَّذي هو مَرْذولُ النَّفْس وقَبيحةُ الأُمَمِ لِعَبدِ الطُّغاة مُلوكٌ يَنظُرون ويَقومون ورُؤَساءُ يَسجُدونَ لِأَجلِ الرَّبِّ الأَمين وقُدّوسِ إِسْرائيلَ الَّذي آخْتارَكَ
فرح العودة
هكذا قالَ الرَّبّ إِستَجَبتُ لَكَ في وَقتِ الرِّضى وأَعَنتُكَ في يَومِ الخَلاص وجَبَلتُكَ وجَعَلتُكَ عَهداً لِلشَّعْب لِتُنهِضَ الأَرض وتُوَرَثَ المَواريثَ المُدَمَّرة لِتَقولَ لِلأَسْرى آخرُجوا وللَّذينَ في الظُّلْمَةِ آظْهَروا فيَرعونَ في الطُّرُق ويَكونُ مَرْعاهم في كُلِّ الرَّوابي الجَرْداء لا يَجوعونَ ولا يَعْطَشون ولا تَلفَحُهمُ السَّمومُ ولا الشَّمْس لِأَنَّ راحِمَهم يَهْديهم وإِلى يَنابيعَ المِياهِ يورِدُهم أَجعَلُ جَميعَ جِبالي طَريقاً وسُبُلي مُرتَفِعَة هؤُلاءِ مِن بَعيدٍ يأتون وهؤُلاءِ مِنَ الشَّمالِ والغَرْب وهؤُلاءِ مِن أَرضِ السِّينِيِّين إِهتِفي أَيَّتُها السَّموات وآبتَهِجي أَيُّتُها الأَرض وآندَفِعي بِالهُتافِ أَيُّتُها الجِبال فإِنَّ الرَّبَّ قد عَزَّى شَعبَه ورَحِمَ بائِسيه
القراءة الثانية الاحد الخامس من القيامة
أعمال الرسل 9 : 1 / 19
تنصر شاول
 أَمَّا شاول ما زالَ صَدرُه يَنفُثُ تَهديدًا وتَقتيلاً لِتَلاميذِ الرَّبّ فقَصَدَ إِلى عَظيمِ الكَهَنَة وطَلَبَ مِنه رَسائِلَ إِلى مَجامِعِ دِمَشق حتَّى إِذا وَجَدَ أُناسًا على هذِه الطَّريقَة رِجالاً ونِساء ساقَهم موثَقينَ إِلى أُورَشَليم وبَينَما هو سائِرٌ وقَدِ اقتَرَبَ مِن دِمَشق إِذا نورٌ مِنَ السَّماءِ قد سَطَعَ حولَه فسَقَطَ إِلى الأَرض وسَمِعَ صَوتًا يَقولُ له شاوُل شاوُل لِماذا تَضطَهِدُني؟ فقال مَن أَنتَ يا ربّ؟ قال أَنا يسوعُ الَّذي أَنتَ تَضطَهِدُه ولكِن قُمْ فادخُلِ المَدينة فيُقالَ لَكَ ما يَجِبُ علَيكَ أَن تَفعَلِ وأَمَّا رُفَقاؤُه فوَقَفوا مَبْهوتين يَسمَعونَ الصَّوتَ ولا يَرَونَ أَحَدًا فنَهَضَ شاولُ عنِ الأَرض وهُو لا يُبصِرُ شَيئًا مع أَنَّ عَينَيهِ كانَتا مُنفَتِحَتَين فاقتادوه بِيَدِه ودَخَلوا به دِمَشق فلَبِثَ ثَلاثَةَ أَيَّامٍ مَكْفوفَ البَصَر لا يأكُلُ ولا يَشرَب وكانَ في دِمَشقَ تِلميذٌ اسمُه حَنَنْيا فقالَ له الرَّبُّ في رُؤْيا يا حَنَنْيا قال لَبَّيكَ يا رَبّ فقالَ له الرَّبّ قُمْ فاذهَبْ إِلى الزُّقاقِ المَعروفِ بِالزُّقاقِ المُستَقيم واسأَلْ في بَيتِ يَهوذا عن شاوُلَ المُسَمَّى الطَّرَسُوسيّ فها هُوَذا يُصَلِّي وقَد رأَى في ُرؤياهُ رَجُلاً اسمُه حَنَنْيا يَدخُلُ ويَضَعُ يَدَيه علَيه لِيُبصِر فأَجابَ حَنَنْيا يا رَبّ سَمِعتُ بِهذا الرَّجُلِ مِن أُناسٍ كَثيرين كم أَساءَ إِلى قِدِّيسيكَ في أُورَشَليم وعِندَه ههُنا تَفويضٌ مِن عُظَماءِ الكَهَنَةِ لِيوثِقَ كُلَّ مَن يَدعو بِاسمِكَ فقالَ له الرَّبّ اِذهَبْ فهذا الرَّجُلُ أَداةٌ اختَرتُها لكِي يَكونَ مَسؤولاً عنِ اسْمي عِندَ الوَثَنِيِّين والمُلوكِ وبَني إِسرائيل فإِنِّي سأُريه ما يَجِبُ علَيه أَن يُعانِيَ مِنَ الأَلَمِ في سَبيلِ اسْمي فَمَضى حَنَنْيا فدَخَلَ البَيتَ ووَضَعَ يدَيهِ علَيه وقال يا أَخي شاوُل إِنَّ الرَّبَّ أَرسَلَني وهو يسوعُ الَّذي تراءَى لَكَ في الطَّريقِ الَّتي قَدِمتَ مِنها أَرسَلَني لِتُبصِرَ وتَمتَلِئ مِنَ الرُّوحِ القُدُس فتَساقَطَ عِندَئذٍ مِن عَينَيهِ مِثلُ القُشور فأَبصَرَ وقامَ فاعتَمَد ثُمَّ تَناوَلَ طَعامًا فَعادَت إِلَيه قُواه
القراءة الثالثة الاحد الخامس من القيامة
رسالة العبرانيين 10 : 19 / 36
انتقال
 ولَمَّا كُنَّا واثِقينَ أَيُّها الإِخوَة بِأَنَّ لَنا سَبيلاً إِلى القُدْسِ بِدَمِ يسوع سَبيلاً جَديدةً حَيَّةً فَتَحَها لَنا مِن خِلالِ الحِجاب أَي جَسَدِه وأَنَّ لَنا كاهِنًا عَظيمًا على بَيتِ الله فلْنَدْنُ بِقَلْبٍ صادِقٍ وبِتَمامِ الإِيمان وقلُوبُنا مُطَهَّرَةٌ مِن أَدْناسِ الضَّمير وأَجْسادُنا مَغْسولَةٌ بِماءٍ طاهِر ولْنَتَمَسَّكْ بما نَشهَدُ لَه مِنَ الرَّجاءِ ولا نَحِدْ عَنه لأَنَّ اَّلذي وَعَدَ أَمين ولْيَنتَبِهْ بَعضُنا إِلى بَعضٍ لِلحَثِّ على المَحبَّةِ والأَعمالِ الصَّالِحة ولا تَنقَطِعوا عنِ اجتِماعاتِن كَما اعْتادَ بَعضُكم أَن يَفعَل بل حُثُّوا بَعضُكم بَعضًا وزِيدوا مِن ذلِك على قَدْرِ ما تَرَونَ أَنَّ اليَومَ يَقتَرِب
خطر الارتداد
 فإِنَّه إِذا خَطِئْنا عَمْدًا بَعدَما حَصَلْنا على مَعرِفَةِ الحَقّ فلا تَبْقى هُناكَ ذَبيحَةٌ كَفَّارَةٌ لِلخَطايا بلِ انتِظارٌ رَهيبٌ لِلدَّينونة ونارٌ مُستَعِرَةٌ تَلتَهِمُ العُصاة مَن خالَفَ شَريعَةَ موسى قُتِلَ مِن غَيرِ رَحمَةٍ بِناءً على قَولِ شاهِدَينِ أَو ثَلاثة فأَيَّ عِقابٍ أَشَدَّ مِن ذلك العِقابِ يَستَحِقُّ كما تَرَون مَن داسَ ابنَ الله وعَدَّ دَمَ العَهْدِ الَّذي قدِّسَ بِه نَجِسًا واستَهانَ بِرُوحِ النَّعمَة؟ فنَحنُ نَعرِفُ ذاكَ الَّذي قال لِيَ الاِنتِقامُ وأَنا اَّلذي يُجازي وقالَ أَيضًا إِنَّ الرَّبَّ سيَدينُ شَعْبَه ما أَرهَبَ الوُقوعَ في يَدِ اللهِ الحَيّ
دواعي الرجاء
 ولكنِ اذكُروا أَيَّامَ الماضيَ الَّتي فيها تَلقَّيتُمُ النُّور فجاهَدتُم جِهادًا كَثيرًا مُتَحَمِّلينَ الآلام فصِرتُم تارَةً عُرضَةً لِلتَّعيِيرِ والشَّدائِد وتارةً شُرَكاءَ الَّذينَ عومِلوا بِمِثْلِ ذلِك فقَد شارَكْتُمُ السُّجَناءَ في آلامِهم وتقبَّلْتُم فَرِحينَ أَن تُنهَبَ أَموالُكُم عالِمينَ أَنَّ لَكم ثَروَةً أَفْضلَ لا تَزول لا تُضيعوا إِذًا ثِقَتَكم فلَها جَزاءٌ عَظيم وإنَّ بِكُم حاجَةً إِلى الصَّبْرِ لِتَعمَلوا بِمَشيئَةِ اللّه فتَحصُلوا على ا لمَوعِد
القراءة الرابعة الاحد الخامس من القيامة
أنجيل يوحنا 21 : 1 / 14
ملحق - يسوع يتراءى لتلاميذه على شاطئ بحيرة طبرية
 وتَراءَى يسوعُ بَعدَئِذٍ لِلتَّلاميذِ مَرَّةً أُخْرى وكانَ ذلكَ على شاطئِ بُحَيرَةِ طَبَرِيَّة وتراءى لَهم على هذا النَّحْو كان قدِ اجتَمَعَ سِمْعانُ بُطرُس وتوما الَّذي يُقالُ له التَّوأَم ونَتَنائيل وهو مِن قانا الجَليل وَابنا زَبَدى وآخَرانِ مِن تَلاميذِه فقالَ لَهم سِمعانُ بُطرُس أَنا ذاهِبٌ لِلصَّيد فقالوا له ونَحنُ نَذهَبُ معَكَ فخَرَجوا ورَكِبوا السَّفينَة ولكِنَّهم لم يُصيبوا في تِلكَ اللَّيلَةِ شَيئاً فلَمَّا كانَ الفَجْر وقَفَ يسوعُ على الشَّاطِئ لكِنَّ التَّلاميذَ لم يَعرِفوا أَنَّه يسوع فقالَ لَهم أَيُّها الفِتْيان أَمعَكُم شَيءٌ مِنَ السَّمَك ؟ أَجابوه لا فقالَ لَهم أَلقُوا الشَّبَكةَ إِلى يَمينِ السَّفينة تَجِدوا فأَلقَوها فإِذا هُم لا يَقدِرونَ على جَذبِها لِما فيها مِن سَمَكٍ كَثير فقالَ التَّلميذُ الَّذي أَحبَّه يسوعُ لِبُطُرس إِنَّه الرَّبّ فلَمَّا سَمِعَ سِمْعانُ بُطرُس أَنَّه الرَّبّ اِئتَزَرَ بِثَوبِه لأَنَّه كانَ عُرْياناً وأَلْقى بِنَفْسِه في البُحَيرة وأَقبَلَ التَّلاميذُ الآخَرونَ بِالسَّفينَة يجُرُّونَ الشَّبَكَة بِما فيها مِنَ السَّمَك ولَم يَكونوا إِلاَّ على بُعدِ نَحوِ مائَتَيْ ذِراعٍ مِنَ البَرّ فلَمَّا نَزَلوا إِلى البَرّ أَبَصروا جَمْراً مُتَّقِداً علَيه سَمَكٌ، وخُبزاً فقالَ لَهم يسوع هاتوا مِن ذلِك السَّمَكِ الَّذي أَصَبتُموه الآن فصَعِدَ سِمْعانُ بُطرُس إِلى السَّفينَة وجذَبَ الشَّبَكَةَ إِلى البَرّ وقدِ امتلأَت بِمِائَةٍ وثَلاثٍ وخَمسينَ سَمَكةً مِنَ السَّمَكِ الكَبير ولم تَتَمزَّقِ الشَّبَكةُ معَ هذا العَدَدِ الكَثير فقالَ لهم يسوع تَعالَوا افْطُروا ولَم يَجرُؤْ أَحَدٌ مِنَ التَّلاميذِ أَن يَسأَلَه مَن أَنتَ؟ لِعِلمِهم أَنَّه الرَّبّ فدَنا يسوع فأَخَذَ الخُبزَ وناوَلَهم وفعَلَ مِثلَ ذلك في السَّمَك تِلكَ المَرَّةُ الثَّالِثَةُ الَّتي تَراءَى فيها يسوعُ لِتَلاميذِه بعدَ قِيامَتِه مِن بَينِ الأَموات



Share me

Digg  Facebook  SlashDot  Delicious  Technorati  Twitter  Google  Yahoo

 


Back to top