المحرر موضوع: الالغام الارضيه تجبر البطناويين على اختيار ديرا بديلا للاحتفال بعيد مار اوراها  (زيارة 189 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل برطلي دوت نت

  • مشرف متميز
  • Hero Member
  • ******
  • Thank You
  • -Given: 0
  • -Receive: 127
  • مشاركة: 29391

  الالغام الارضيه تجبر البطناويين على اختيار ديرا بديلا للاحتفال بعيد مار اوراها   

         
برطلي . نت / متابعة

عنكاوا كوم – القوش – لؤي عزبو/

 رغم انتهاء الحرب منذ اكثر من سنة لكنها لاتزال تلقي بظلالها على حياة الناس في سهل نينوى والعديد من المحافظات العراقية.

اهالي باطنايا اعتادوا منذ سنوات طويلة الاحتفاء بذكرى دير مار اوراها التي تصادف الاحد الاول بعد عيد القيامة حيث يؤدون طقوسهم التي تتضمن المسيرة الراجلة من قرية باطنايا الى كنيسة الدير التي تبعد 2كم عن باطنايا ثم القداس الصباحي وبعدها تستمر الدبكات والاغاني على مدى النهار .

لكن عام 2018 كان امتدادا للسنوات 2015 و2016 و2017 التي لم يستطع فيها الاهالي من اداء طقوسهم في الدير .

فالدير محاطا باراضي زراعية واسعة كانت مسرحا للعمليات العسكرية خلال السنوات الماضية وفي ذات الوقت لغمت تلك الاراضي بمئات الالغام الارضية التي بقت الكثير منها مدفونة رغم وجود محاولات من الجهد الهندسي للتخلص منها .

بدليل وقوع ثلاثة حوادث لانفجار الغام قرب الدير ادت بحياة عدة اشخاص خلال السنتين الاخيرتين .

كل هذا وضعه  اهالي باطنايا في حساباتهم وقرروا في اجتماع تشاوري عقد بتللسقف دعا اليه الاب سالار راعي كنيسة مار قرياقوس في باطنايا،  قرروا ان يكون الاحتفال في دير السيدة في القوش .

وفي يوم الاحتفال وهو الأحد ٨/٤/٢٠١٨ اقيم قداسا الهيا ترأسه سيادة المطران شليمون وردوني المعاون البطريركي وبحضور سيادة المطران ميخائيل مقدسي راعي أبرشية القوش والاباء الكهنة في كنيسة دير السيدة في القوش الساعة العاشرة صباحا وتلاه احتفال للعوائل بالمناسبة نظمه الشباب في احدى الأماكن القريبة من دير السيدة  تضمن برامج ترفيهية، رقصات شعبية على أنغام الدي جي، لعبة الدمبلة وغداء مشترك.




























Share me

Digg  Facebook  SlashDot  Delicious  Technorati  Twitter  Google  Yahoo

 


Back to top