المحرر موضوع: اثاري مسيحي يدعو العراقيين للتخلي عن الاسمنت والعودة للطين في بناء بيوتاتهم  (زيارة 572 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل برطلي دوت نت

  • مشرف متميز
  • Hero Member
  • ******
  • Thank You
  • -Given: 0
  • -Receive: 125
  • مشاركة: 24807
اثاري مسيحي  يدعو العراقيين  للتخلي عن الاسمنت والعودة للطين في بناء بيوتاتهم   

         
برطلي . نت / متابعة
عنكاوا كوم-سامر الياس سعيد
دعا اثاري مسيحي  العراقيين الى العودة الى مادة الطين لاستخدامها في بناء البيوتات  والتخلي عن مادة السمنت التي شاع استعمالها في السنين الاخيرة كونها غير صحية وترهق الاعصاب مضيفا بان المادة الانشائية الاخيرة  تعزل الانسان عن احتكاكه بعوامل الطبيعة والفضاءات الخارجية بعكس مادة الطين التي تملك خاصية التبادل الحراري فهي توفر الطاقة التي نحتاجها للتدفئة وذلك بعزل الحرارة نهارا وتخزينها لتشع في الداخل ليلا اضافة الى سهولة الحصول على هذه المادة التي وفرتها الطبيعة بسخاء وامكانية اعدادها بالشكل المطلوب لمراعاة التقاليد المحلية والاحوال المناخية السائدة والاحتفاظ بالطابع التراثي للبناء . وجاءت دعوة الاثاري المعروف حكمت بشير الاسود عبر كتابه الصادر حديثا والذي حمل عنوان عمارة البيت السكني ومحتوياته في حضارة بلاد الرافدين حيث اصدرته  دار الزمان للطباعة والنشر والتوزيع / دمشق و مكتبة نووده م / دهوك / كردستان،  حيث  يقع الكتاب في 96 صفحة من القطع الكبير..
وتابع الاسود بان  للطين خواص اساسية لاتنطبق على مواصفات مواد البناء الجيدة وفق مفهوم التكنولوجيا لاسباب عديدة فانه بالامكان العمل على انتاج (الطين المطور) كمادة بنائية حديثة لها قابلية التحمل ومقاومة الرطوبة اضافة الى الجانب الاقتصادي الذي يمثله رخص تلك المادة وكذلك لها مردودا اجتماعيا وثقافيا يمثل في حل ازمة السكن الذي يعاني منها الريف بشكل خاص بسبب شحة مواد البناء والتي تدفع السكان بالنزوح الى المدينة ، ولذا فان سد حاجة الريف البنائية بهذه الوسائل تشجع المواطن في عملية انتاج مواد البناء وتشجعه على الاستقرار وبالتالي فهي تعمل على توفير مواد الانشاء الاخرى وعدم هدرها  .
وابرز الاثاري الذي تولى في سنوات سابقة ادارة المتحف الحضاري في كدينة الموصل  بان البناء بالطين باشكاله المتعددة والتي اعتمدها الانسان في حضارة بلاد الرافدين منذ آلاف السنين ومهما كان الدافع الى ذلك فان الشيء المهم الذي يتمناه الانسان عندما يسكن في بيت الطين هو شعوره بالدفء شتاء والتنعم في البرودة في الصيف في بلد يجتاحه حر وبرد يصل الى درجة كبيرة من التناقض وكذلك الحال بين الليل والنهار اضافة الى ذلك فان الطين بدرجة عالية من النقاوة تحمي ساكنيه من كثير من الامراض ..
وسبق لحكمت بشير الاسود ان اصدر كتب عديدة من بينها دليل  اثار الحضر في عام 1994 والملك البطل كلكامش عام 2005والرقم سبعة في حضارة  بلاد الرافدين  عام 2007 وادب الغزل ومشاهد الاثارة في الحضارة العراقية القديمة عام 2008 وادب الرثاء في حضارة بلاد الرافدين في نفس العام والرموز الفكرية  في حضارة بلاد الرافدين عام2010 والثور المجنح لاماسو رمز العظمة الاشورية  عام 2011 وفي نفس العام اصدر كتاب  اكيتو عيد راس السنة  البابلية الاشورية  كما اصدر كتاب حضارة بلاد الرافدين الاسس الدينية  والاجتماعية  عام 2012..


Share me

Digg  Facebook  SlashDot  Delicious  Technorati  Twitter  Google  Yahoo

 


Back to top